أخبارأخبار أميركا

تعرف على أهم النقاط التي جاءت في اتفاق الشيوخ بشأن حيازة الأسلحة

ترجمة: مروة مقبول – كشفت مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ من الحزبين الجمهوري والديمقراطي، اليوم الأحد، النقاب عن اتفاق بشأن مبدئي يعتبر حجر الأساس لحزمة إصلاحات مرتقبة للحد من العنف المسلح في أعقاب عمليتي إطلاق نار داميتين في تكساس ونيويورك.

وبحسب شبكة CNN، يحظى الاتفاق على دعم 10 أعضاء جمهوريين في الشيوخ، الأمر الذي من شأنه أن يمنح الاقتراح دعمًا كافيًا للتغلب على عرقلة التشريع الذي مارسه الجمهوريون مرارًا ضد إجراءات أكثر صرامة. ولكن سيظل أمام المشرعين تحدي الوصول إلى الصيغة النهائية لمشروع القانون قبل عطلة الكونغرس المقبلة في غضون أسبوعين.

ويعتبر أحد أهم بنود الاتفاق هو تعزيز موارد الولايات لإبقاء الأسلحة بعيدًا عن أيدي الأشخاص الذين يعتبرون خطرين، فيما يُعرف بقانون “العلم الأحمر”. وسيوفر التشريع أيضًا التمويل للولايات التسعة عشر وواشنطن العاصمة، التي يعتبر فيها هذا القانون قيد التنفيذ، لتحسين فعالية برامجها المعمول بها.

ويتضمن الاقتراح أيضًا “استثمارات كبيرة في برامج الصحة العقلية والوقاية من الانتحار، بما في ذلك توفير الرعاية في الأزمات والصدمات النفسية والتعافي من الأمراض العقلية.

كما سيعالج ما يسمى بـ “ثغرة الصديق”، الذي أسقطه المشرعون من قانون مكافحة العنف ضد المرأة في وقت سابق من هذا العام بسبب اعتراضات أكبر لوبي أسلحة في البلاد. كما سيضيف التشريع المدانين في قضايا العنف المنزلي.

وتشمل المقترحات الجديدة عمليات فحص أكثر صرامة، تمتد لثلاثة أيام، لخلفية مشتري الأسلحة الذين تقل أعمارهم عن 21 عامًا، بما في ذلك الاتصال بهيئة تطبيق القانون على مستوى الولاية للبحث عن أي سجلات تتعلق بالصحة العقلية.

كما سيتم تمويل تدابير السلامة في المدارس الابتدائية والثانوية والمناطق التي حولها، بينما يدعم أيضًا “جهود الوقاية من العنف المدرسي” وتدريب موظفي المدارس والطلاب على مواجهة الأحداث.

ولكن لم يتناول الاتفاق الحظر الفيدرالي على الأسلحة الهجومية ذات الطراز العسكري، وهو إجراء كان يُطالب به الديمقراطيون في السنوات الأخيرة، مستشهدين بحوادث إطلاق النار الجماعي التي تم فيها استخدام مثل هذه الأسلحة. ولم يتضمن أيضًا رفع سن شراء الأسلحة الهجومية من 18 إلى 21 عامًا.

جدير بالذكر أن الرئيس جو بايدن قد أشاد بمشروع ال، قائلًا إن “الاتفاق المبدئى فى مجلس الشيوخ بشأن حيازة الأسلحة يعتبر خطوة مهمة”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين