أخبارفن وثقافة

ضجة حول حفله في سوريا.. هاني شاكر يهاجم مذيعة ويدافع عن فتاة احتضنته أمام زوجته

ضجة كبيرة أثارها حفل الفنان الكبير هاني شاكر الذي أحياه في در الأوبرا بالعاصمة السورية دمشق، بدءًا بالتعليقات حول التطبيع مع النظام السوري وإقامة حفل غنائي في بلد يعاني شعبها من تداعيات حرب عمرها 11 عامًا، ومرورًا بالاستقبال الأسطوري له، والإقبال الكبير على حفله، مما اضطر الشركة المنظمة لإقامة حفل ثاني له في اليوم التالي لاستيعاب الجمهور.

لقطة مثيرة للجدل

ورغم المشاهد الكثيرة التي لفت بها هاني شاكر الأنظار خلال زيارته وحفله بسوريا، ومن بينها الأغنية التي أعدها خصيصًا لسوريا وغناها خلال الحفل، إلا أن هناك لقطة أخرى خطفت الأنظار وحازت على اهتمام رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وهي لقطة قيام فتاة سوريا باحتضانه أمام زوجته، تعبيرًا عن حبها الشديد له.

وزاد الأمر سخونة عندما تناولت مذيعة برنامج “نادي النساء السري” بقناة الشمس الواقعة وانتقدت تصرف الفتاة ورد فعل هاني شاكر، وعلقت على المشهد قائلة: “أنا لو مكان زوجة هاني شاكر هجيبها من شعرها، وهو كمان محتارة في أمره، عارفة أنه راجل مجامل ومحترم أوي، هل اتخض ومش عارف يعمل إيه؟ ولا أساء التصرف إنه ما احترمش مراته، وهي عظمة على عظمة إنها تمالكت نفسها ومشيت”. وفقًا لموقع “مصراوي“.

رد هاني شاكر

ويبدو أن تعليق المذيعة أثار غضب أمير الغناء العربي الذي سارع بالرد عليها ومهاجمتها، حيث كتب عبر حسابه الشخصي على موقع “انستغرام”: “تعقيباً على رأي مذيعة مبتدئة في قناة الشمس، أرفض بشدة أسلوبها في التعليق علي مشهد تلقائي يعبر عن مدى حب فتاة في عمر بنتي لفنان تعشقه لم تره منذ أكثر من 15 سنة”.

وأضاف: “لم تُقدر هذه المذيعة قيمة مشاعر الحب والإعجاب النقي الذي لا يتعدى كونه حب وتقدير معجبة لفنانها المفضل، وحولت المشهد هي وغيرها لمادة سخرية لهذه الفتاة”.

وتابع “بل وتعدت حدودها بقولها إني لم أحترم زوجتي، بل على العكس تمامًا، هي التي لم تحترم نفسها عندما قالت هذه الجملة، فالوطن العربي كله يعرف مدي حبي واحترامي لزوجتي نهلة في حضورها وفي عدم حضورها، ويعرف أيضًا مدى ثقتها في نفسها وفي أنا أيضا.. للأسف كان تعليقا دون المستوى المهني المطلوب”. وفقًا لموقع “المصري اليوم“.

عودة وحفل كبير

وكان النجم هاني شاكر قد أحيا حفلاً غنائيًا كبيرًا، يوم الخميس الماضي، في دار أوبرا دمشق بسوريا، وسط تفاعل وإقبال كبير من الجمهور، حيث رفع الحفل لافتة كامل العدد،

واضطرت الشركة المنظمة لتنظيم حفل ثاني في اليوم التالي لاستيعاب الأعداد الكبيرة من الجماهير التي أقبلت على شراء تذاكر الحفل، وسط تزاحم وتدافع وحالات إغماء.

وقام أمير الغناء العربي بنشر هذه الصور، موجهًا الشكر للشعب السوري على هذا الإقبال والحب الكبير الذي لمسه.

وعلق هاني شاكر على مشاهد الزحام على حفله قائلاً: “رغم سعادتي بهذه الحفاوة لكن قلبي بيوجعني على مشاهد الازدحام والخناقات، وأتمنى أعمل عشر حفلات، بس الناس ما تتخانقش مع بعضيها، وعاوز كل الناس تشوفني وتنبسط وما تضيعش فرصة عليهم  لمشاهدتي”.

وأضاف في مداخلة هاتفية لبرنامج “كلمة أخيرة” الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة  ON: بقالي أكتر من 15 سنة مرحتش حفلات في سوريا، وده عمر كبير والأجمل إن الناس لسه حافظة الأغاني رغم تفاوت الأعمار سنيًا”، موجهًا الشكر للشعب السوري قائلاً: “كل الحب والشكر للشعب السوري الحبيب وربنا يقدرني أعرف أسعده وأغنيله”.

وخلال الحفل قدم هاني شاكر أغنيته الجديدة “مصر وسوريا”، التي أعدها خصيصًا للتعبير عن مدى الحب بين الشعبين المصري والسوري، وأشعلت الأغنية حماس الجمهور ورددوها معه رافعين أعلام مصر وسوريا.

كما تفاعل الجمهور مع أغنيات هاني شاكر التي قدمها خلال الحفل وسط الزغاريد السورية، ومن بينها “حكاية كل عاشق”، و”علي الضحكاية”، تحت قيادة المايسترو عدنان فتح الله والفرقة الوطنية السورية للموسيقي العربية.

ووفقًا لموقع “اليوم السابع” فقد حرص الفنان السوري الكبير دريد لحام على استقبال أمير الغناء العربي هاني شاكر، وحرص على حضور حفله، خاصة أنهما لم يتقابلا منذ أكثر من 15 عامًا، وحرص الثنائي على التقاط الصور التذكارية.

كما استغل هاني شاكر وجوده في سوريا بعد غياب 15 عامًا، وقام بزيارة الفنانة الكبيرة ميادة الحناوي في منزلها، والتي استقبلته بحفاوة شديدة، وقاما بغناء بعض أغنيات ميادة الحناوى وأبرزها أغنية “هي الليالى كده”، وأغنية “يا حبيبى فداك أنا”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين