أخبار أميركاسياحة وسفر

وزارة الأمن الداخلي تؤجل الموعد النهائي للهوية الحقيقية لعام 2025

ترجمة: فرح صفي الدين – أعلنت وزارة الأمن الداخلي أمس الاثنين عن تأجيل الموعد النهائي لاستخراج المسافرين على الخطوط الجوية “لبطاقة الهوية الفيدرالية الحقيقة” REAL ID لمدة عامين آخرين، حسبما نقلت شبكة ABC News الإخبارية.

أفادت الشبكة بأن البرنامج، الذي كان من المقرر أن يبدأ في مايو 2023، لن يدخل حيز التنفيذ حتى 7 مايو 2025. علمًا بأن هذه هي المرة الثالثة التي يتم فيها تمديد الموعد النهائي.

يُذكر أن آخر موعد لـتعميم بطاقة الهوية الجديدة قد تم تأجيله للمرة الأولى لمدة عام من بداية أكتوبر 2020 إلى أكتوبر 2021، بسبب جائحة كورونا. ثم تم تمديده 19 شهرًا أخرى من 1 أكتوبر 2021 إلى 3 مايو 2023.

هذا وتفرض قواعد الهوية الجديدة على أي مسافر يزيد عمره عن 18 عامًا أن يكون لديه رخصة قيادة أمنة من نوع الهوية الحقيقية أو أي بطاقة هوية أخرى معتمدة فيدراليًا إذا كان سيسافر محليًا. حيث يمكن استخدامها على متن الرحلات الجوية داخل البلاد وللدخول إلى المرافق الفيدرالية المُأمنة، مثل القواعد العسكرية والمحاكم الفيدرالية.

ومن جانبه علق وزير الأمن الداخلي، أليخاندرو مايوركاس، حول التأجيل الأخير قائلًا: “تواصل الوزارة العمل عن كثب مع جميع الولايات ومقاطعة كولومبيا لتلبية متطلبات الهوية الحقيقية”. مشيرًا إلى أن:”هذا التمديد سيمنح الولايات الوقت اللازم لضمان استخراج المقيمين فيها لرخصة أو بطاقة هوية متوافقة مع الهوية الحقيقية. وكذلك ستنتهز الوزارة هذه الفترة لابتكار بعض الآليات التي من شأنها جعل عملية الإصدار أكثر كفاءة ويسرًا. وسنواصل سعينا لضمان سفر المواطنين الأمريكيين بأمان”.

وفي هذا الصدد، أرجع مسؤولوا الوزارة سبب التأخير بتفيعل البطاقات الجديدة لتفشي كورونا، قائلين إن العملية تعرقلت بشكل كبير نظرًا لاضطرار وكالات رخص القيادة للعمل في ظل تراكم الطلبات أثناء الجائحة.

تجدر الإشارة إلى أن “قانون الهوية الحقيقية” REAL ID Act قد تم وضعه لأول مرة عام 2005 في أعقاب أحداث11 سبتمبر لتأمين الفحص الأمني للمسافرين من قبل إدارة أمن النقل (TSA).

وكان بعض المدافعين، بما في ذلك رابطة السفر الأمريكية، قد مارسوا الضغط من أجل التأجيل لعدة أشهر. وقالوا في بيان في مايو، أي قبل عام من دخول متطلبات البرنامج حيز التنفيذ، “بينما نتطلع لانتهاء التمديد بالعام المقبل، يبدو أن الأمريكيين لن يكونوا مستعدين لتنفيذه بشكل كامل”.

وتابعوا: “نحن ندعو وزارة الأمن الداخلي لتأجيل التنفيذ أو تطوير عملية فحص بديلة للمسافرين الذين لديهم هوية قديمة لضمان عدم إعاقة المسافرين جواً وتعافي صناعة السفر. ولابد من التأجيل لحين اتخاذ إجراءات تمنع طرد المسافرين بعد بلوغ نقاط التفتيش الأمنية بالمطار”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين