أخبار أميركافن وثقافة

الجزء الخامس من فيلم “إنديانا جونز” يتصدر شباك التذاكر

تصدر الجزء الخامس من سلسلة “إنديانا جونز” شباك التذاكر بعد انطلاقته القوية في دور السينما، حيث حقق إيرادات بلغت 60 مليون دولار في كندا والولايات المتحدة خلال نهاية الأسبوع، وبحسب شركة “إكزبيتر ريليشنز” المتخصصة كان الفيلم هو الأفضل في البلدين وتفوق بشكل كبير على منافسيه، وفقًا لما نشره موقع “Variety“.

بعد مرور 15 عامًا على الجزء الرابع من سلسلة “إنديانا جونز”، يعود النجم هاريسون فورد إلى دور عالِم الآثار الشهير في الجزء الخامس من السلسلة، حيث من المتوقع أن يكون هذا الفيلم العائلي من أقوى أفلام السنة على المستوى التجاري.

يخلف المخرج جيمس مانغولد، ستيفن سبيلبرغ الذي أخرج الأجزاء الأربعة السابقة منذ عام 1981، وقد أعلنت شركة “ديزني” التي اشترت حقوق هذه السلسلة وحقوق “Star Wars” في عام 2012، أن هذا الفيلم سيكون الأخير لهاريسون فورد في هذا الدور الذي طبع إلى حد كبير مسيرته الطويلة.

في هذا الجزء الجديد، تقوم الممثلة فيبي وولر بريدج التي برزت في مسلسل “فليباغ” بأداء دور ابنة إنديانا جونز بالمعمودية.

حلّ فيلم “سبايدر مان – أكروس ذي سبايدر فيرس” (Spider-Man: Across the Spider-Verse) في المركز الثاني في ترتيب شباك التذاكر بإيرادات بلغت 11.5 مليون دولار خلال الأسبوع الخامس لعرضه، وهو أحدث أجزاء سلسلة “الرجل العنكبوت”، وتدور أحداثه في عالم متعدد الأكوان (مالتي فيرس)، حيث يلعب الممثل مايلز مورالس شخصية “الرجل العنكبوت”.

حلّ فيلم الرسوم المتحركة “إيليمنتل” (Elemental) في المركز الثالث في ترتيب شباك التذاكر، حيث حقق إيرادات بلغت 11.3 مليون دولار، ويتناول هذا العمل الخيالي من شركة “بيكسار” التابعة لـ “ديزني” قصة تتناول مسألة الهجرة في خلفيتها.

في المركز الرابع، جاء فيلم “نو هارد فيلينغز” (No Hard Feelings) الذي تنتجه استوديوهات “سوني” وتقوم ببطولته الممثلة جنيفر لورنس، حيث حقق إيرادات بلغت 7.5 ملايين دولار.

واحتفظ فيلم “ترانسفورمرز: رايز أوف ذي بيستس” (Transformers: Rise of the Beasts) بالمركز الخامس في الترتيب بإيرادات قدرها 7 ملايين دولار على شباك التذاكر في أمريكا الشمالية هذا الأسبوع

أما المراتب المتبقية فجاءت كالتالي: في المركز السادس فيلم “روبي غيلمان، تينيدج كراكن” (5,2 ملايين دولار)، ثم فيلم “ذي ليتل مرميد” (5,2 ملايين دولار)، ثم فيلم “ذي فلاش” (5 ملايين دولار)، ثم فيلم “أسترويد سيتي” (3,8 ملايين دولار)، وفي المركز العاشر جاء فيلم “غارديينز أوف ذي غالاكسي فوليوم 3” (1,8 مليون دولار).

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى