أخبارأخبار أميركامنوعات

وفاة شاب بعدما حوصر في طين المد والجزر في ألاسكا

قالت السلطات في ألاسكا إن شابًا توفي، يوم الأحد، بعد أن حوصر في مسطحات من الطين، قبل أن يغرق بسبب المد، وفقًا لما نشرته شبكة “NBC News“.

قالت السلطات في بيان إن زاكاري بورتر، البالغ من العمر 20 عامًا، من إلينوي، علق في الطين في منطقة Turnagain، وذلك عند انخفاض المد بالقرب من شبه جزيرة كيناي، جنوب أنكوريج.

قال أوستن مكدانيل، المتحدث باسم قوات ولاية ألاسكا، إن بورتر كان يسير مع 3 من أصدقائه على حافة مستنقع من الطين عندما علق فيه في حدود الساعة 5:52 مساءً، وقالت وكالات إنفاذ القانون إن رجال الإنقاذ لم يتمكنوا من تحريره قبل أن يأتي المد وتغطيه المياه، وتوفي بورتر الساعة 6:43 مساءً.

قال مكدانيل إن منطقة Turnagain تحظى بأحد أسرع حالات المد والجزر في العالم، وقال إن المسطحات الطينية معروفة محليًا بأنها شديدة الخطورة، وأضاف: “ما يبدو وكأنه أرض صلبة يمكن أن يتحول إلى رمال متحركة مع القليل من الحركة عليها”.

كانت المجموعة على بعد حوالي 50 إلى 100 قدم من الشاطئ، قبالة طريق الأمل السريع، عندما علق بورتر، وقال مكدانيل إن أحد الأصدقاء اتصل على الفور برقم 911، وتم انتشال جثة بورتر صباح الاثنين.

قال مكدانيل إن عمليات الإنقاذ تحدث في مناطق المسطحات الطينية في Turnagain على فترات متباعدة، وقد مرت عقود منذ وقوع آخر حالة وفاة هناك.

قالت ميشيل ويستون، رئيسة فريق الإنقاذ ومكافحة الحرائق في جيردوود، إنه خلال عمليات الإنقاذ من الطين، يستخدم رجال الإطفاء فوهة اختراق يبلغ طولها حوالي 5 إلى 6 أقدام لحقن الماء حول شخص عالق، ويستخدم رجال الإطفاء ألواح كبيرة كمنصة ثابتة للوقوف.

يمكن أن تستغرق عمليات الإنقاذ من 10 إلى 30 دقيقة أو أكثر، ويمكن أن تقاوم المد السريع، وقالت ويستون: “لقد فقد رجال فريقي قدرتهم على المساعدة في إنقاذ الضحية بسبب مياه المد التي كانت أسرع منهم”.

قال مكدانيل إن الناس مطالبون بالابتعاد عن المسطحات الطينية، ولكن إذا علق أحدهم، فنحن نحثهم على الاتصال برقم 911 على الفور.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين