أخبارفن وثقافة

براءة الممثل كيفن سبيسي من تهم الاعتداء الجنسي في لندن

انتهت أزمة الممثل كيفين سبيسي، اليوم الأربعاء، في محكمة لندن بعدما تم اتهامه في السابق بعدد من الاتهامات بالاعتداء الجنسي، وفقًا لما نشرته شبكة “ABC News“.

بدأ 12 محلفًا في محكمة ساوثوارك كراون تداول القضية ظهر يوم الاثنين بعد محاكمة استمرت 3 أسابيع، ودفع سبيسي (64 عاما) ببراءته من 12 تهمة تتعلق بالاعتداء الجنسي.

برأت هيئة المحلفين سبيسي من 9 تهم، وكانت التهم الإضافية قد أُسقطت قبل أن تبدأ هيئة المحلفين مداولاتها.

سعى المدعون خلال المحاكمة إلى وصف سبيسي بأنه “متنمر جنسي”، واتخذ الممثل موقفًا للدفاع عن نفسه، وظهر الموسيقي المعروف إلتون جون كشاهد في الدفاع، حيث أدلى بشهادته عن بُعد من موناكو حول حضور سبيسي ذات مرة حفلًا في منزله في وندسور.

كان سبيسي قد مثل أمام محكمة لندن في يوليو 2022 للدفع بأنه غير مذنب بعد أن اتهمته شرطة العاصمة رسميًا.

قال ممثلو الادعاء إن النيابة العامة البريطانية أعلنت عن 5 تهم ضد سبيسي في مايو 2022، متهمة إياه بارتكاب اعتداءات جنسية على 3 رجال، وتهمة واحدة بالتسبب في انخراط شخص في نشاط جنسي مخترق دون موافقته، وتمت إضافة 7 تهم إضافية في نوفمبر 2022.

واجه الممثل الحائز على جائزة الأوسكار ادعاءات واتهامات بالاعتداء الجنسي في كل من المملكة المتحدة والولايات المتحدة، وثبت أنه غير مسؤول في أكتوبر في دعوى اعتداء جنسي مدني رفعها زميله الممثل أنتوني راب في مدينة نيويورك.

قال سبيسي في مايو 2022 إنه سيمثل “طواعية في المحكمة في لندن”، وأضاف في ذلك الوقت: “إنني أقدر بشدة بيان دائرة الادعاء الملكية الذي ذكّروا فيه وسائل الإعلام والجمهور بعناية بأنني مستحق لمحاكمة عادلة، وبراءته حتى يثبت العكس”.

وتابع: “بينما أشعر بخيبة أمل من قرارهم بالمضي قدمًا، سأظهر طواعية في المملكة المتحدة في أقرب وقت ممكن وأدافع عن نفسي ضد هذه الاتهامات، وأنا واثق من أنها ستثبت براءتي”.

نشأت العديد من مزاعم المملكة المتحدة في عامي 2001 و2013 من فترة سبيسي كمدير فني في The Old Vic، وهي شركة مسرحية بلندن، وتم الإعلان عن المزاعم في عام 2017، أي بعد عامين من ترك سبيسي لمنصبه.

قال ماثيو وارشوس، الذي تبع سبيسي كمدير فني، في بيان صدر في ذلك الوقت: “كانت هذه المزاعم صدمة ومفاجأة مزعجة للكثيرين منا، من الخطأ وغير العادل وغير المسؤول القول إن الجميع كانوا يعرفون”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى