أخبار أميركااقتصاد

ارتفاع أسعار المنازل يدفع قروض الأسهم العقارية للنمو بمستويات غير مسبوقة

كشفت بيانات حديثة أن ارتفاع أسعار المنازل دفع قروض الأسهم العقارية للنمو بمستويات غير مسبوقة في الفترة الأخيرة.

وتشير البيانات التي نشرتها وكالة “أسوشيتد برس” إلى أنه تم الحصول على حوالي 333537 قرضًا لشراء المنازل في الربع الثالث من العام الماضي، وقال مكتب الائتمان TransUnion في تقرير له إن هذا يمثل زيادة بنسبة 47% عن القروض التي تم الحصول عليها في نفس الربع من عام 2021، مشيرًا إلى أن معظم قروض الأسهم العقارية المسجلة تعود إلى عام 2010.

وقال TransUnion إن البنوك منحت أيضًا حوالي 405،646 خط ائتمان لأسهم المنازل للمقترضين في الربع الثالث من العام الماضي، بزيادة 41% عن العام السابق.

وأضاف أن هذا التغيير جزء من زيادة أوسع في استخدام الائتمان بشكل عام، حيث أن ارتفاع أسعار المواد الغذائية والغاز وغيرها من الاحتياجات الضرورية يضغط على ميزانيات الأسر.

وأكد التقرير أن أرصدة بطاقات الائتمان قفزت إلى مستوى قياسي بلغ 931 مليار دولار في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2022، بزيادة 19% تقريبًا عن العام السابق. ووصلت أرصدة القروض الشخصية غير المضمونة إلى رقم قياسي بلغ 222 مليار دولار.

ويستخدم أصحاب المنازل خط الائتمان المتاح لهم للحصول على المزيد من القروض لتمويل مشاريع تحسين المنازل ودفع ثمن المشتريات الكبيرة.

ووفقًا للتقرير فإنه في عامي 2021 و2022، عندما كانت معدلات الرهن العقاري قريبة من أدنى مستوياتها التاريخية، اعتمد العديد من مالكي المنازل على مكاسبهم العقارية الكبيرة في إعادة التمويل النقدي لاحتياجاتهم، لكن كل هذا تغير العام الماضي.

وأدى الارتفاع الحاد في معدلات الرهن العقاري إلى دخول سوق الإسكان في ركود استمر لمدة عام تقريبًا في عام 2022.

ومع ارتفاع أسعار الفائدة على قرض المنزل لمدة 30 عامًا إلى أعلى مستوى منذ عام 2008، تراجعت مبيعات المنازل وتباطأ الطلب على إعادة تمويل الرهن العقاري.

وبحلول نهاية الربع الثالث، انخفضت طلبات إعادة التمويل بنسبة 84% عن العام السابق، وهو مستوى قياسي منخفض.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى