أخبار أميركامنوعات

لاس فيغاس: مزاعم حول ظهور كائن فضائي والشرطة تحقق في تحطم جسم غامض

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي خلال اليومين الماضيين بموجة من الجدل حول مقطع فيديو تم نشره حول رصد مخلوق فضائي كان يتنزه على ما يبدو وسط الظلام الدامس في لاس فيغاس.

وأثار الفيديو تعليقات كثيرة بين النشطاء والمتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي تنوعت بين الاندهاش والسخرية.

وكما يظهر في الفيديو الذي انتشر بشكل واسع فقد كان هناك مخلوق غامض عاري تمامًا ويشبه القرد في شكل رأسه لكنه بجسد إنسان منحني قليلًا للأمام، وكان ينظر حوله ويتحرك ببطء وبطريقة عشوائية ومريبة بين الأعشاب.

وتساءل النشطاء عن طبيعة هذا المخلوق الغريب، وزعم البعض أنه كائن فضائي هبط من طبق طائر في مدينة لاس فيغاس، ورصدته إحدى كاميرات المراقبة المعلقة في شوارع الولاية.

وأشارت المزاعم المتداولة إلى أن المخلوق الفضائي جاء إلى هذا المكان بعد سقوط مركبته الفضائية على الأرض، رغم عدم وجود أخبار متداولة من جانب الشرطة أو السكان المحليين حول مشاهدتهم ذلك المخلوق أو مشاهدة المركبة الفضائية المزعومة، ولم يتحدث أحد حول مصير المخلوق الفضائي المزعوم بعد تلك اللحظات التي ظهر فيها وتم توثيقها في هذا الفيديو.

https://twitter.com/soldier2017kg/status/1667910669025304576?s=20

تعليقات وسخرية

ووفقًا لموقع “العربية” فقد اعتبر كثيرون أن هذا المقطع غير صحيح وأن الغرض منه إثارة الجدل. ولم تخل التعليقات حول الفيديو من السخرية، حيث سخر البعض من المخلوقات الغريبة التي عادة ما تسقط في الولايات المتحدة، وتساءلوا عن سر حبهم لأمريكا، حيث تكررت مثل هذه الوقائع خلال الفترة الماضية.

وكان من بين التعليقات الساخرة على الفيديو تعليق للفنان محمد هنيدي، الذي قال عبر حسابه بموقع تويتر: “يعني كلف نفسه يخترع مركبة فضائية متطورة عننا بآلاف السنين، ونسي يخترع ملابس داخلية يستر بيها نفسه”.

بلاغات متعددة

وكان من اللافت أن عدداً من المواقع كانت قد تداولت خبرًا في نفس التوقيت تقريباً من العام الماضي 2022، تفيد برصد الكاميرات في حديقة حيوانات مدينة أماريلو بولاية تكساس، صورة لمخلوق غريب يشبه إلى حد ما كائن لاس فيغاس الفضائي الذي ضهر في الفيديو المتداول مؤخرًا.

ووفقًا لموقع insider فقد تم تلقي 21 بلاغًا متتاليًا يوم 30 أبريل الماضي عن مشاهدة جسم مجهول يشبه الكرة النارية سقط عبر الجنوب الغربي في لاس فيغاس.

واتصلت عائلة من لاس فيغاس برقم 911 للإبلاغ عن تحطم طبق طائر في الفناء الخلفي لمنزلهم. وقال المتصل: “أقسم بالله أن هذه ليست مزحة، إنها واقع.. نحن مرعوبون”.

تم تسجيل ملاحظات بعد أن أكد العديد من أفراد أسرة الرجل روايته، وتم إرسال ضابطي شرطة إلى مكان الحادث. وعندما سأل الضابط الشهود قالوا إنهم رأوا ما يشبه مخلوقًا كبيرًا طوله أكثر من 10 أقدام.

ووفقًا للموقع فقد تم إغلاق التحقيق في القضية، حتى أن أحد الضباط قال للأسرة: “إذا عادت تلك الكائنات التي يبلغ طولها 9 أقدام، فلا تتصلوا بنا”.

جدل محتدم

يأتي ذلك وسط جدل احتدم مؤخرًا حول السفن والكائنات الفضائية، بينما أعلنت الحكومة عبر وكالة ناسا والبنتاغون أنها لا تزال تعمل على تحديد طبيعة الأجسام الطائرة المجهولة التي تم رصدها مؤخرًا.

وزاد الجدل بعد التصريحات التي أدلى بها مسؤول سابق بأن وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاغون» لديها مجموعة من المركبات الفضائية التي يعود أصلها إلى خارج كوكب الأرض، مضيفاً أنَّ بعض تلك المركبات كان سليماً بينما تم العثور على أشخاص ميتين في بعضها الآخر، وأنه تم العثور على هذه المركبات ضمن برنامج أمريكي سري يستهدف جمع حطام الأجسام الطائرة المجهولة.

ونفت المتحدثة باسم البنتاغون، سوزان غوف، وجود هذا البرنامج السري كما نفت المزاعم حول وجود مركبات فضائية بحوزة البنتاغون.

وكان البيت الأبيض قد أكد أنه “لا يوجد أي مؤشر على وجود كائنات فضائية أو نشاط خارج كوكب الأرض”، وذلك ردا على التساؤلات المتعلقة بالأجسام التي أعلن الجيش الأمريكي أنه أسقطها مؤخرا.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى