غير مصنف

3.8 مليون لاجئ سوري وعراقي بحاجة لدعم إضافى

قال المتحدث باسم المفوضية العليا لشئون اللاجئين بابار بالوش، إن 3.8 مليون لاجئ سوري وعراقي إضافة إلى نازحين داخليًا ولاجئين من جنسيات أخرى هم بحاجة إلى دعم إضافي هذا الشتاء في كل من سوريا والعراق ولبنان والأردن.

وأشار بالوش – في مؤتمر صحفي بجنيف، اليوم الجمعة – إلى أن الاستعدادات المستمرة لمساعدة هؤلاء بدأت في سبتمبر، وستستمر طيلة فصل الشتاء وحتى مارس من العام المقبل.

ولفت إلى أن هذه الاستعدادات تشمل شحنات مواد الإغاثة الشتوية الأساسية، في الوقت الذي يجري فيه إصلاح ملاجئ اللاجئين وتحسينها لجعلها مقاومة للعوامل الجوية، كما يتم أيضا تزويد أسر اللاجئين الضعيفة بالمساعدة النقدية الموسمية؛ لتلبية احتياجاتهم الإضافية خلال أشهر الشتاء الباردة.

وذكر أنه تم الوصول بالمساعدات الشتوية إلى 364 ألف لاجئ ومشرد داخليا في العراق وسوريا، في حين لا يزال تحديد المستفيدين من المساعدات لفصل الشتاء مستمرًا.

وأفاد بأن المنظمة الدولية تهدف إلى الوصول لحوالي 1.6 مليون نازح في جميع أنحاء سوريا، حيث تمنح المساعدة الأولوية للأشخاص النازحين داخليا والعائدين، والأسر النازحة حديثا، والأشخاص الذين يعيشون في مناطق يصعب الوصول إليها، وفي الملاجئ دون المستوى، والعائدين الطوعيين، وكذلك الأشخاص في المواقع التي أمكن الوصول إليها حديثا، والذين لم يتلقوا المساعدة في الماضي.

وبالنسبة للعراق، قال المتحدث باسم المفوضية العليا لشئون اللاجئين: إن المفوضية تهدف إلى الوصول لحوالي 660 ألف نازح، بينهم 157 ألفا و700 لاجئ سوري و16 ألف لاجئ من جنسيات أخرى، في الوقت الذي تهدف فيه المنظمة للوصول إلى 860 ألف لاجئ سوري في لبنان، و9 آلاف لاجئ عراقي، حيث يعيش نحو 73% من أسر اللاجئين السوريين تحت خط الفقر البالغ 3.84 دولار للفرد في اليوم، وغير القادرين على تلبية احتياجاتهم الأساسية للبقاء على قيد الحياة، مثل الغذاء والصحة والمأوى.

بالنسبة للأردن، قال المتحدث إن المفوضية تهدف للوصول إلى أكثر من 310 آلاف لاجئ سوري في المخيمات والمناطق الحضرية خلال فصل الشتاء، وذلك في مخيمين كبيرين، هما (الزعتري والأزرق)، وذلك بمساعدات نقدية في فصل الشتاء من مرة واحدة.

وأشار بابار بالوش إلى تقديم مساعدة نقدية موسمية لأكثر من 87 ألف لاجئ سوري، و3934 لاجئا عراقيا، وذلك بدءًا من شهر نوفمبر الجاري.

وأوضح أن المنظمة تلقت من إجمالي التمويل المطلوب لعملياتها للنازحين في سوريا، واللاجئين السوريين في الخارج لعام 2019، مليارين و180 مليون دولار بنسبة 43% فقط.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين