غير مصنف

مصر : فحص 30 مليون مواطن في مبادرة فيروس سي ” 100 مليون صحة”

منذ أن أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مبادرته الرئاسية 100 مليون صحة ، للكشف عن مرض فيروس سي لدى جميع المواطنين المصريين ، وعلاج المصاب منهم على نفقة الدولة ، والحملات الصحية تجوب كافة المحافظة ، من اجل انهاء المسح الطبي لجميع المصريين قبل عام  2020 ، والتي تسعى مصر لإعلان هذا العام مصر خالية تماما من فيروس سي

واعلن الدكتور وحيد دوس رئيس اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية فى تصريح خاص  لـجريدة  اليوم ” السابع المصرية “، أنه من شهر أكتوبر وحتى الآن، تم مسح 30 مليون مواطن واكتشاف أكثر من مليون مصاب بفيروس سى بنسبة 4 %، وكل هؤلاء سيتم علاجهم”.

وكشف عن الموافقة على 10 مراكز جديد تابعة للجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية ، حيث أصبح هناك 100 مركز تابع للجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، و180 مركزا تابعا للتأمين الصحى.

 وقال: “إن كل مواطن يعانى من فيروس سي يوجد مركز قريب من منطقته التى يسكن فيها بحوالى 50 كيلو من محل إقامته، موضحا أنه يتم علاج أى شخص .

ومنذ عام 2014 تم علاج مريض 2 مليون مصاب بفيروس سى، والمسح الذى أجرى عام 2015، كشف عن 5 ملايين مصاب بفيروس سي، تم علاج 2 مليون منهم ،وباقى 3 مليون لا يعلمون إصابتهم بالفيروس، لذلك تم إجراء المسح الطبى الشامل لفيروس سي بالمبادرة الرئاسية

وقال رئيس اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، أن هناك مشروع لعلاج أطفال فيروس سى من سن 12 إلى 18 سنة، وهذه المبادرة سيتم اطلاقها قريبا، موضحا أنه سيتم الانتهاء من 50 مواطن نهاية شهر أبريل.

وتوقع أن تقضى المبادرة على فيروس سى خلال عامين من الآن، موضحا أن مليون مريض تم اكتشافهم فى حملة 100 مليون صحة، حيث لا يوجد مريض يعلم أنه مصاب بالفيروس، ولا يتم علاجه، وأن اقل نسبة إصابة بالفيروس كانت فى الوادى الجديد، وشمال وجنوب سيناء.

وأضاف وحيد دوس: “نأمل فى الفترة القادمة أن يتم تخفيض أسعار التحاليل والفحوصات لأنها حاليا بتكلفة أعلى من العلاج تصل لـــ 1000 جنيه، بينما العلاج بـ 800، وجميع الوزارات المعنية شاركت فى حملة 100 مليون صحة لإنجاحها وهدفنا هو خفض معدلات الاصابة إلى النسب العالمية بتقليل الإصابات الجديدة، وتوعية المواطنين.

وفي نهاية يناير الماضي أعلنت وزيرة الصحة المصرية ، الدكتورة هالة زايد ، إلى أن إجمالى المفحوصين فى المبادرة الرئاسية منذ انطلاقها فى الأول من شهر أكتوبر الماضى وصل إلى 28 مليونا و500 ألف مواطن، موضحة أن الدولة تستهدف الوصول لكل المواطنين المحتمل إصابتهم بفيروس سى، والاطمئنان عليهم، وعلاجهم بالمجان تماما.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين