غير مصنف

الكرملين يحتج على إهانة بوتين على قناة تلفزيونية جورجية

وصفت الرئاسة الروسية (الكرملين) إهانة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على قناة “روستافي-2” التليفزيونية الجورجية “بغير المقبولة”، مشيرة إلى أن مثل هذا التصرف لا يليق بشعب جورجيا وعار كبير على الجورجيين.

وقال المتحدث الصحفي للكرملين دميتري بيسكوف – في تصريح صحفي اليوم الاثنين-: “نحن نعتبر الإهانات ضد بلادنا ورئيسنا غير مقبولة على الإطلاق ، وندينها بشدة”، مضيفا: “لقد لاحظنا أن القيادة الجورجية برمتها – الرئيس ورئيس الوزراء والبرلمانيين ورئيس البرلمان – أدانت هذا التصرف بشدة ” .

وأكد أن هذا النوع من السلوك مستفز ويؤدي إلى زيادة تعقيد العلاقات الروسية الجورجية، لافتا إلى أن هذا لا يليق بالشعب الجورجي الذي له تاريخ طويل جدًا وتقاليد ثقافية غنية.

وكان أحد الضيوف على القناة التلفزيونية الجورجية قد وجه إهانات كبيرة للرئيس الروسي على خلفية الأزمة الأخيرة التي اندلعت بين البلدين.

واستقال اثنان من موظفي قناة “روستافي 2” التلفزيونية الجورجية المعارضة المصور ليفان مارغفلاشفيلي، الذي قام أثناء الاحتجاج أمام مبنى التلفزيون، بإلقاء الكاميرا وتمزيق بطاقة العمل أمام الجميع، وكذلك استقال الممثل والموظف في القناة، ليفان رستومولي ، احتجاجا على المقدم التلفزيوني جورج غابوني، الذي تحدث بشكل غير لائق بحق الرئيس الروسي وقامت المحطات التلفزيونية الجورجية ببث ما حدث على الهواء مباشرة.

يُذكر أن مظاهرات احتجاجية ضد روسيا اندلعت في جورجيا مؤخرا بسبب جلوس أحد البرلمانيين الروس – كان ضمن وفد برلماني روسي مشارك في مؤتمر للبرلمانيين الأرثوذكس في تبليسي – على مقعد رئيس البرلمان الجورجي.

وأدت تلك الاضطرابات إلى إصدار الرئيس لقرار يقضي بوقف رحلات الطيران من موسكو إلى العاصمة الجورجية والعكس.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين