أميركا بالعربيسياحة وسفر

هاواي تفتح أبوابها أمام السائحين في هذا المواعد!

ترجمة: فرح صفي الدين

هاواي تلك الولاية الأمريكية المذهلة، وهي أرخبيل بركاني معزول وسط المحيط الهادئ، تشتهر جُزُرها بإطلالاتها الطبيعية الخلابة، بين الشلالات، الأشجار الاستوائية، والشواطئ ذات الرمال بألوان مبهرة منها الرمال الذهبية، وأخرى حمراء وسوداء، مما جعل منها وجهة سياحية رائعة تناسب قضاء شهر العسل والعطلات العائلية على حدٍ سواء.

تسعى الولاية إلى تخفيف القيود التي فرضتها جائحة كورونا لأكثر من عام على المنتجعات السياحية، ومنها الحجر الصحي عند الوصول، حيث ستقوم في منتصف هذا الشهر باستقبال السياح الذين تلقوا جرعاتهم الكاملة من اللقاح دون الحاجة إلى إجراء اختبار فحص الفيروس قبل السفر.

وفي بيان، قال حاكم الولاية ديفيد إيجيه إنه تم تحديد الخامس عشر من شهر يونيه حتى يكون قد حصل أكثر من 60% من سكان هاواي على اللقاح، مما يسمح للمسافرين بتخطي الحجر الصحي إذا تمكنوا من إثبات أنهم تلقوا التطعيم في الولايات المتحدة.

وأوضح أنه بموجب أحدث البيانات، حصل أكثر من 67٪ من السكان البالغين على جرعة واحدة على الأقل من اللقاح، بينما حصل 52٪ على جرعاتهم بالكامل.

وبحسب صحيفة New York Post، يجب على المسافرين القادمين من خارج الولاية قضاء 10 أيام في الحجر الصحي أو نتيجة سلبية لاختبار فيروس (COVID-19) الذي تم إجراؤه قبل مغادرتهم في المطار. وفي بعض الحالات، قد يتطلب الأمر إجراء اختبارًا إضافيًا أو حتى الخضوع لفترات حجر صحي قصيرة عند التنقل بين الجزر.

تسعى الولاية إلى عودة السياحة لكامل نشاطها خلال الموسم الجاف الذي يستمر حتى شهر أكتوبر، والذي يُتيح فرصة الاستمتاع بفعاليات مميزة، بما في ذلك الاحتفال بمهرجان “كاميهاميها” في شهر يونيو، ومهرجانات “ألوها” في سبتمبر.

بالإضافة إلى الموسم الممطر الذي يأتي في الفترة من شهر نوفمبر إلى شهر مارس وهو أفضل وقت لمشاهدة الحيتان. كما يستمتع السياح بحضور مهرجانات واحتفالات “هونولولو” خلال شهر ديسمبر، حيث تُقام الحفلات الموسيقية التقليدية، عرض الحرف اليدوية، والاشتراك في ماراثون هونولولو.

المصدر: New York Post

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين