أخبار أميركاأميركا بالعربيسياحة وسفر

قرار مفاجئ من شركات الطيران الأمريكية لمواجهة أزمة “كورونا”

بدأت شركات طيران أمريكية إعفاء زبائنها من رسوم تغيير أو إلغاء تذاكر الطيران الخاصة بهم، وذلك خشية تراجع المبيعات وتفاقم الخسائر في ظل أزمة تفشي فيروس “كورونا” المستجد الذي يجتاح العالم.

وقد بدأت شركة “أمريكان إيرلاينز” (American Airlines) وشركات طيران أخرى باتخاذ هذه الخطوة غير المسبوقة، حيث بدأت شركة “أمريكان إيرلاينز” خطوة التنازل عن الرسوم لتعدّ الأولى بين شركات الطيران في هذه الإعفاءات.

من جهتها؛ فإن شركة “جيت بلو” (JetBlue) قد بدأت خلال الأسبوع الماضي القيام بنفس الخطوة، بسبب مخاوف من تطور فيروس كورونا، وانضمت إليها بسرعة شركة “ألاسكا إيرلاينز” (Alaska Airlines)، شركة طيران “ساوث ويست إيرلانيز”.

بينما لم تتخذ شركتا “دلتا” و”يونايتد” إجراءً مماثلًا، لكن فلن يكون مفاجئًا إذا تماشيا مع العرض القائم، بالنظر إلى المنافسة الشرسة في قطاع الطيران بالولايات المتحدة.

ويمكن للمسافرين إلغاء أو تغيير أي تذكرة طيران، حتى التذاكر التي لا يمكن استرداد قيمتها، والحصول على قيمة التذكرة عند السفر في المستقبل، ويسمح الإعفاء الجديد للمسافرين الذين يشترون التذاكر حتى 16 مارس الجاري بتغييرها أو إلغائها دون دفع رسوم كانت تبدأ من 200 دولار للشخص الواحد.

الإعفاءات الجديدة ستغطي التذاكر التي تم شراؤها للسفر حتى أواخر يناير 2021، وسيحصل المسافرون الذين يلغون الرحلة على رصيد دائن للسفر في المستقبل، ولن يستردوا الأموال.

كما تسمح بالتنازل عن رسوم التغيير قبل 14 يومًا من السفر، فإذا اشتريت تذكرة لرحلة صيفية وكنت بحاجة إلى تغييرها بسبب المخاوف المتعلقة بفيروس كورونا أو لأي سبب، فعليك فقط تغييرها قبل أسبوعين على الأقل من السفر لتجنب الرسوم.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين