أميركا بالعربيسياحة وسفر

رحلات الطيران تسجل رقمًا قياسيًا رغم ارتفاع معدل الإصابة بكورونا في أمريكا

ترجمة: مروة مقبول

على الرغم من تسجيل الولايات المتحدة لأعداد مرتفعة لحالات الإصابة بفيروس كورونا على مدى أسابيع، سجلت شركات الطيران الأمريكية رقمًا قياسيًا لرحلات الطيران في نهاية هذا الأسبوع، حيث يسعى الأمريكيون للاستمتاع بالعطلات في وجهاتهم المفضلة. وأعلن خبراء الصحة العامة تحذيرًا بأن هذا ينذر بموجة جديدة قد تصيب البلاد في الفترة القادمة.

وقالت هيئة أمن النقل (TSA) في بيانها إنها قامت بفحص ما لا يزيد عن مليون و300 ألف مسافرًا يوم الأحد فقط، وهو ما يقل بنسبة 65% عند مقارنته بما كان عليه الوضع قبل جائحة الفيروس الوبائي، لكنه الأعلى منذ منتصف مارس.

وكان د. أنتوني فاوتشي، مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، قد أكد في لقاء مع شبكة CNN إنه يخشى الخطر الذي قد ينجم عن السفر والتجمعات على نطاق واسع خلال العطلات. وقال “من المحتمل جدًا أن نشهد ارتفاعًا حادًا في عدد الإصابات في فترة ما بعد موسم عطلات عيد الميلاد ورأس السنة الجديدة”

وبحسب صحيفة Washington Post، من المقرر توزيع ما يقرب من 16 مليون جرعة من لقاح Pfizer و Moderna خلال الأسبوع المقبل، وفقًا لهيئة المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)، وهو ما يمثل 5% من البلاد. وستذهب الجرعات الأولى لنحو ثلاثة أرباع العاملين في المجال الطبي والمقيمين في دور رعاية المسنين والموظفين في الخطوط الأولى.

في الوقت نفسه، تم الإبلاغ عن حوالي 200 ألف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا يوميًا في الأسابيع الأخيرة، مع ارتفاع قياسي تجاوز 252 ألف حالة يوم 17 ديسمبر، كما ارتفعت أعداد المرضى في المستشفيات إلى 100 ألف مريض منذ بداية ديسمبر ووصل إلى ذروته عند 119 ألف في 23 ديسمبر. ويبلغ متوسط ​​الوفيات أكثر من 2000 شخص في اليوم، وسجلت الولايات المتحدة أكبر معدل وفيات على الإطلاق في 17 ديسمبر، بلغ 3406 حالة.

أوضح  د.فاوتشي في لقاءه أنه يعتقد أن الأسوأ لازال ينتظر البلاد، خاصة بعد موسم العطلات الشتوية. وقال إن زيادة الحالات يمكن أن تطغى على أنظمة الرعاية الصحية المجهدة بالفعل.

وأوضحت الصحيفة أن هناك نوع جديد من الفيروس تم تسجيله في عدة دول أوروبية وفي أستراليا وكندا واليابان ولبنان يثير القلق بالفعل داخل الولايات المتحدة، على الرغم من أن د. فاوتشي لا يُعتقد أنه “أكثر فتكًا أو يسبب مرضًا أكثر خطورة” كما هو شائع. لكنه أشار إلى أنه ينتشر بسرعة أكبر. ففي المملكة المتحدة، حيث تم اكتشافه لأول مرة، أبلغ المسؤولون عن تسجيل 41385 حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد أول أمس الاثنين.

للاطلاع على الرابط الأصلي اضغط هنا

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين