أخبار أميركاأميركا بالعربيسياحة وسفر

بايدن يتعهد بإنهاء قيود ترامب على دخول المسلمين إلى أمريكا

ترجمة: مروة مقبول

تعهد المرشح الديمقراطي المحتمل للرئاسة، جو بايدن، بإنهاء حظر السفر الذي فرضته إدارة ترامب على المسلمين في أول يوم له في منصبه، جاء ذلك خلال كلمة وجهها بايدن عبر الهاتف لتجمع نظمته أكبر لجنة عمل سياسية مسلمة في الولايات المتحدة، وشاركت فيه الناشطة ليندا صرصور.

وانتقد بايدن، خلال كلمته لتجمع “قمة أصوات مليون مسلم” اليوم الاثنين، خطابات الرئيس دونالد ترامب التي عملت على نشر “الاسلاموفوبيا” في الولايات المتحدة، وشجعت مناصريه على التمييز العنصري ضد المسلمين ومهاجمتهم.

ووفقًا لصحيفة New York Post، فقد منع قرار حظر السفر، الذي وقع عليه الرئيس ترامب في يناير 2017، معظم المهاجرين والمسافرين من إيران وليبيا والصومال وكوريا الشمالية وسوريا وفنزويلا واليمن من دخول البلاد.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، حيث أبدى بايدن أسفه لأن المدارس الأمريكية لا تعلم الكثير عن الإسلام. وقال: “أحد الأشياء التي أعتقد أنها مهمة، أتمنى أن يتم تدريس العقيدة الإسلامية في مدارسنا”، في حين اتهم بايدن الرئيس ترامب “بإشعال نار الكراهية”.

وفي خلال مكالمته التي حضرها مجموعة من النشطاء السياسيين المسلمين، أشار بايدن إلى أن المصطلح الصحيح للتحيز ضد المسلمين هو “الإسلاموفوبيا”. كما استعرض ارتفاع معدلات جرائم الكراهية داخل المجتمع الأمريكي، لاسيما تعرض الأطفال للتنمر في المدارس.

وأضاف أن الرئيس ترامب قام بتعيين أشخاص لديهم تاريخ معروف في نشر “الإسلاموفوبيا” بمناصب رفيعة في الحكومة الأمريكية، ولديهم أدوار قيادية رئيسية في وزارة الدفاع والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

وفي المقابل، تعهد النشطاء السياسيون بمساعدة بايدن في الحصول على أصوات مليون ناخب مسلم في الانتخابات المقبلة، ودعمه بقوة في ولايات ميشيجان، ويسكونسن، بنسلفانيا وفلوريدا في نوفمبر.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين