أخبار أميركاأميركا بالعربيسياحة وسفر

الخطوط البريطانية تلغي رحلات إلى أمريكا بسبب “كورونا”

أعلنت مجموعة “آي. إيه. جي”، وهي الشركة الأم المالكة لشركة الخطوط الجوية البريطانية “بريتش إيروايز”، إلغاء بعض رحلاتها من لندن إلى الولايات المتحدة بسبب انخفاض الطلب على السفر الناتج عن تأثير فيروس كورونا على المسافرين.

وقالت الشركة، اليوم الاثنين، أن انتشار الفيروس سيخفّض أرباحها هذا العام بشكل كبير، لكن ليس بإمكانها ذكر نسبة لهذا الانخفاض، خاصة في الوقت الذي يرغم فيه الفيروس شركات الطيران على تخفيض خدماتها.

وقالت الشركة إنه “مجاراة للطلب المنخفض بسبب فيروس كورونا المستمر في التوسع، نقوم بدمج عدد من الرحلات إلى أمريكا بين 16 مارس و28 مارس”.

وفي سياق متصل؛ قامت الشركة بإلغاء عددًا من رحلاتها إلى البر الرئيسي الصيني وبعض الرحلات إلى ومن إيطاليا.

وقد أعلنت الشركة في وقتٍ سابق، أنها سوف تخفض طاقتها التشغيلية بنسبة تتراوح بين 1 و2% هذا العام، بعد إلغاء كثير من الفعاليات الدولية، واتجاه شركات كثيرة إلى فرض قيود على حركة سفر موظفيها.

يُذكر أن الاتحاد الدولي للنقل الجوي “إياتا”، قد أعلن اليوم الإثنين، أن شركات الطيران العالمية قد تخسر 1.5 مليار دولار هذا العام بسبب تفشي كورونا، وتوقع الاتحاد أن يتراجع حجم الطلب على السفر الجوي في 2020، وذلك للمرة الأولى خلال 10 سنوات، جراء الفيروس المميت.

وأوضح الاتحاد أن هذا الانخفاض في حجم الطلب سوف يؤدي إلى تراجع عائدات صناعة الطيران بما يقدر بـ30 مليار دولار.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين