أميركا بالعربيسياحة وسفر

البيت الأبيض يعلن عدم رفع قيود السفر الدولي حتى إشعار آخر!

ترجمة: فرح صفي الدين 

قال البيت الأبيض اليوم الجمعة إنه ليس لديه أي خطط لإلزام الزائرين الأجانب إلى الولايات المتحدة بتلقي لقاح فيروس كورونا، حتى في الوقت الذي يخطط فيه الاتحاد الأوروبي للسماح للأمريكيين الذين تلقوا جرعاتهم كاملة بدخول أراضيه.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي أيضًا إنه لا يوجد تحديث بشأن الموعد الذي قد تسمح فيه الولايات المتحدة بدخول المزيد من الزوار الأجانب.

وأضافت “نحن نتفهم بالتأكيد رغبة العديد من الأوروبيين في القدوم للسفر إلى الولايات المتحدة والعكس صحيح”، مؤكدةً أن الحكومة الأمريكية لن تستجيب للضغط العام فيما يتعلق بصحة المواطنين حيث أنه “علينا الاعتماد على توجيهات خبرائنا الصحيين.”

ذكرت وكالة رويترز أن إدارة جو بايدن، بينما كانت تجري محادثات لمدة شهر مع الحكومات والمتخصصين في الصناعة حول الوقت الذي قد تتمكن فيه من تخفيف قيود السفر الدولية، قالت إنه ليس لديها أي خطط للإعلان عن أي تغييرات في الوقت الحالي،  حتى بالنسبة للأوروبيين الذين تلقوا اللقاح.

يأتي هذا البيان على الرغم من الاتفاق الرسمي بين دول الاتحاد الأوروبي لتوسيع قائمتهم الآمنة لتشمل بعض الدول غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي والسماح للمسافرين الذين تم تطعيمهم من جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي.

وأشارت الوكالة الإخبارية إلى أنه كان هناك توقعات بأن يلغي الرئيس بايدن الحظر الحالي على دخول مواطني الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة للسفر غير الضروري بحلول منتصف مايو.

كما أفادت رويترز أن وزير النقل الأمريكي بيت بوتيجيج قال في مؤتمر صحفي أول أمس الأربعاء إن قرار رفع القيود يقع في النهاية على عاتق مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) وإنه سيكون له الدور القيادي.

المصدر: Reuters

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين