سياحةمنوعات

“البندقية” تتجاوز آلام الفيضانات وتحيي كرنفالها السنوي

هاجر العيادي

تحت عنوان ، اختارت افتتاح كرنفالها السنوي الذي انطلق بعد أسابيع من فيضانات غمرت هذه المدينة الإيطالية الشهيرة.

فقد غزت حشود غفيرة من السياح مساء السبت، ضفاف قناة كاناريجو المائية الكبيرة في أولى فعاليات الكرنفال الذي انطلق بعرض مائي وأعمال بهلوانية في سماء المدينة.

وتواصلت الاحتفالات اليوم الأحد، مع سلسلة مائية أخرى. كما حملت سهرة الافتتاح معها وقع أنغام رومانسية زينت ليل المدينة الإيطالية العائمة.

أجواء ساحرة

ومساء أمس السبت، تعانق عاشقان في الجو حيث كانا يتحركان مربوطين بحبال تحت كوكبة من البالونات الزهرية، فيما تنقلت امرأة غامضة على المياه داخل فقاعة زجاجية.

وقال رئيس بلدية المدينة لويجي برونيارو قبل الاحتفال، “شكرا لجميع الذين يريدون مساعدتنا ويجبوننا. عنوان الحب هو الذي نتعلمه دائما بعد المآسي الكبرى. والآن نعلن رسميا انطلاق كرنفال البندقية لعام 2020”.

وبفضل هذه الأجواء الساحرة، إستعادت البندقية عافيتها، وفق ما أفاد به السائح النيوزيلندي مارك قائلا “لم نر شيئا يدل على الفيضانات، إذ أن البندقية استعادت بوضوح عافيتها بصورة مذهلة. إنها مدينة رائعة”.


احتفالات ومسابقات

وستشهد المدينة على مدى أسبوعين احتفالات تضفي أجواء فرح على هذه الفترة الرمادية من السنة، خصوصا مع سهرات بالأقنعة والملابس التنكرية. كما ستنظم كل يوم، “مسابقة أجمل زي تنكري” في ساحة القديس مرقس.

وجدير بالذكر أن مظينة البندقية شهدت في نوفمبر الماضي، فيضانات غزت المنازل والمتاحف، ما ألحق أضرارا بحوالى خمسين كنيسة في هذه المدينة التي تشكل تحفة هندسية للتراث العالمي.

يذكر أن في البندقية يستقطب سنويا أكثر من ثلاثة ملايين زائر من حول العالم. وهو يعد أحد أهم الكرنفالات فى العالم، وتضفى الاحتفالات التى تدوم أكثر من أسبوع سحرا خاصا على “مدينة العشاق” حيث يضع المشاركون أقنعة ملونة تخفى هويتهم.

Advertisements

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: