رياضة

نهائي أفريقي مثير .. فوزٌ مهم لنادِي القرن في انتظارِ موقعةِ الإياب

خاص- عبد الرحمن بن الشيخ

في مباراةٍ مثيرةٍ شهدت احتساب ثلاث ركلات جزاء، سجل نتيجةً إيجابيةً في ذهاب ، بعد فوزه على نادي بثلاثةِ أهدافِ لهدف، ليقترب بذلك نادي القرن من تحقيقِ لقبه التاسع في أعرقِ البطولاتِ الإفريقية.

إثارة بكل المقاييس

على استضاف النادي الأهلي المصري نظيره الترجي التونسي في ذهابِ نهائي دوري أبطال إفريقيا، حيث كان يطمحون إلى تحقيقِ نتيجةٍ كبيرة خلالِ هذه المباراة تسَهِّل عليهم المأمورية إيابًا.

شهدت المباراةُ في دقائقها الأولى عدة محاولاتٍ من الفريقين لافتتاح التسجيل، إلى أن تمكن من تسجيلِ الهدفِ الأول للنادي الأهلي في الدقيقة 34 من ركلة جزاء، وواصل بعدها رفقاء أزارو ضغطهم على مرمى الحارس معز بن شريفية بغيةَ إضافةِ الهدفِ الثاني، إلا أنهم لم ينجحوا في ذلك.

ومع قربِ نهاية الشوط الأول كاد لاعب الترجي غيلان الشعلالي أن يتمكن من تحقيق التعادل لولا اصطدام كرته بالعارضة.

في الشوطِ الثاني كثَّف زملاءُ بلايلي من ضغطِهم على دفاعِ النادي الأهلي من أجل تعديلِ النتيجة، لكن وعلى عكس سيرِ المباراة تمكن عمرو السولية من مضاعفةِ الغلَة لنادِي الأهلي بهدف ثانٍ في الدقيقة 58 ، بعد هفوةٍ دفاعية فادحة من الخط الخلفي لنادي الترجي.

ورغم تأخرهِم بهدفينِ إلا أن ذلك لم يثني من عزيمة أبناء باب سويقة، واستطاعوا تقليصَ النتيجة عبر الجزائري يوسف بلايلي في الدقيقة 65 من ركلةِ جزاء.

ولم تمر عشرُ دقائق بعد ذلك حتى أضاف وليد سليمان الهدفَ الثاني له في المباراة والثالثَ لفريقِه عن طريقِ ركلةِ جزاء، لتتوالى بعدها الفرص من كلا الفريقين، لكن دون أهداف، لتنتهي المباراة بفوز الأهلي بثلاثةِ أهداف لهدف.

التشويق عنوان الإياب

بعد نهاية المرحلة الأولى من نهائي دوري أبطال إفريقيا بتفوق رجال   ، ستتجه الأنظار يوم الجمعة المقبل (9 تشرين الثاني/نوفمبر) إلى ، حيث سيستقبلُ أشبالُ معين الشعباني النادي الأهلي.

ويكفي النادي التونسي تحقيق الفوز بفارق هدفين لنيلِ الثالث في تاريخه، فيما سيسعى رفقاء محمد الشناوي إلى العودة بالتاجِ الإفريقي من الأراضي التونسية.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين