رياضة

محمد صلاح أول لاعب عربي يسكن متحف الشمع

أصبح نجم كرة القدم المصري ونجم فريق ليفربول الانجليزي، محمد صلاح، أول لاعب عربي وثالث لاعب كرة قدم في العالم يتم عمل تمثال له بمتحف الشمع في لندن.

وزار صلاح مؤخرًا متحف “مدام توسو” بلندن، ليطلع على تمثاله الشمعي الذي سيتم الكشف عنه رسميًا قريبًا لينضم إلى مجموعة التماثيل الخاصة بأشهر الشخصيات في مختلف المجالات حول العالم.

ونشر الحساب الرسمي للمتحف تغريدة له عبر موقع “تويتر” تحمل عنوان “قريبًا”، مصحوبة بفيديو للفرعون المصري محمد صلاح، في إشارة لقرب الانتهاء من الإعلان عن تمثاله.

وسيصبح صلاح أول لاعب عربي في التاريخ يصنع له المتحف تمثالاً خاصاً به، كما أنه ثالث لاعب كرة قدم يتم عمل تمثال له بالمتحف بعد ديفيد بيكهام، وكريستيانو رونالدو، وذلك على مدار 185 عامًا، أي منذ افتتاح المتحف في عام 1835، وجاء ذلك بعد أقل من عامين من وضع حذاء صلاح في المتحف البريطاني ضمن مقتنيات المتحف من الآثار الفرعونية.

وخلال زيارته للمتحف شاهد صلاح الشكل النهائي للتمثال لأول مرة في عرض خاص، قبل الإعلان عنه رسميًا، ووقف إلى جانبه، والتقط معه مجموعة من الصور.

وكان صلاح قد تعاون مع فريق الفنانين المسئولين عن صنع التمثال في لندن، حيث حضر جلسة تم فيها التقاط مئات الصور المرجعية له، وأخذ القياسات الدقيقة له، للتأكد من مطابقة التمثال لشكله.

يقف التمثال في منطقة حفلات توزيع الجوائز في متحف مدام توسو لندن، ويرتدي ملابس مثيرة للإعجاب، عبارة عن بدلة كريمية اللون، وهي نفس البدلة التي ارتداها صلاح لغلاف مجلة GQ “جي كيو” الشرق الأوسط.

وعلّق صلاح على هذا الأمر قائلًا: “لقد كانت تجربة رائعة العمل مع الفنانين في متحف مدام توسو لإنشاء أول تمثال شمعي لي على الإطلاق”.

وتابع: “إنها نعمة كبيرة أن يتم الاعتراف بي وتخليدي بهذه الطريقة، لم أصدق ذلك عندما وقفت إلى جانب التمثال “أنا”، كان الأمر أشبه بالنظر إلى انعكاسي في المرآة! لا أطيق الانتظار لأرى رأي المشجعين”.

من جانبه قال تيم ووترز، المدير العام للمتحف: “محمد صلاح هو أحد عظماء اللعبة، ويمكن القول إنه الأفضل في العالم الآن، ويستحق بشكل لا يصدق أن يتواجد تمثاله في مدام توسو لندن”.

وأضاف: “إن مشاركة مو في تكوين تمثاله كان بمثابة متعة حقيقية لفريق مدام توسو لندن بأكمله. نحن على يقين من أن الكثير من الناس كانوا يتوقعون أن يروا شخصية “مو” في مجموعة ملابس ليفربول الخاصة به، لكننا أردنا حقًا أن نحتفل بوضعه كنجم دولي، ويشعر بأنه في منزله في منطقة حفل توزيع الجوائز”

وتابع قائلًا:”لا يسعنا الانتظار حتى نرى المشجعين يقفون إلى جانب صلاح لالتقاط صور “سيلفي”، ومحاكاة وضعيته الكلاسيكية لتسجيل الأهداف”.

ويعد متحف “توسو” من أشهر متاحف الشمع في العالم، ويقع مقره الرئيس في لندن وله فروع في دول أخرى.

وسُمي بهذا الاسم نسبة إلى مؤسسته مدام توسو، التي وُلدت عام 1761 في ستراسبورغ، وتوفي والدها قبل أن تولد، ورعاها طبيب يُدعى كورتيس، وتعلمت منه فن التصميم بالشمع، وبعد ذلك استمرت لديها الهواية حتى أُقيمت معارض لها، ثم أنشأت هذا المتحف.

ويضم المتحف تماثيل لشخصيات عالمية بارزة في جميع المجالات، مثل تشرشل وهتلر وشكسبير، كما توجد فيه “غرفة الرعب” التي تصوِّر أشكال الإجرام أثناء الثورة الفرنسية.

وتوسعت سلسلة متاحف “توسو” بفروع في أمستردام ولاس فيجاس ونيويورك وهونج كونج وشانجهاي وواشنطن وبرلين وهوليوود، وأصبحت أماكن لجذب السياحة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين