رياضة

“اللاعبون يتهربون”.. انتكاسة جديدة للدوري الأمريكي بسبب كورونا

لا تزال تبعات جائحة فيروس كورونا المستجد تسيطر على مجريات مختلف الأنشطة الرياضية حول العالم، فقد تعرض الدوري الأمريكي لكرة القدم لانتكاسة جديدة عندما أعلن نادي فانكوفر وايتكابس أن 5 من أفراد فريقه لن يسافروا إلى فلوريدا من أجل إعادة إطلاق المسابقة.

حيث اختار اللاعبان “لوكاس كافاليني” و”فريدي مونتيرو” عدم السفر مع الفريق إلى فلوريدا بسبب مخاوف من فيروس كورونا، كما استبعد “توسين ريكتس” من الرحلة بسبب حالة مرضية غير محددة ستعرضه لخطورة بالغة إذا أصيب بالفيروس، فيما اختار “آندي روز” عدم السفر بسبب اقتراب زوجته من الوضع.

أما اللاعب الخامس وهو “جورج موكوبيلوا”، الذي يحمل إقامة دائمة في كندا، لم يتمكن من الحصول على تصريح لمغادرة كندا كي يلتحق بالفريق في فلوريدا، حيث ستنطلق المسابقة في مجمع (ESPN Wide World of Sports Complex) في فلوريدا، وستستمر لمدة شهر تقريبًا.

من جانبه، فقد أبدى “كافاليني” مخاوف مماثلة، قائلًا في بيان له “لسوء الحظ كان لكوفيد-19 تأثير كبير، وأودى بحياة اثنين من أفراد أسرتنا، أشعر بأن من الأفضل البقاء في الديار لدعم أحبائي في هذه الأوقات الصعبة”.

وكانت كل أندية الدوري، وعددها 26 فريقًا، ستشارك في استكمال المسابقة، لكن سرعان ما انسحب فريق “دالاس” يوم الاثنين الماضي، بعد إصابة 10 من لاعبين وأحد أفراد الجهاز الفني بكورونا، حيث كان من المقرر أن يلعب دالاس في مباراته الافتتاحية بالبطولة يوم غد، الخميس، ضد فانكوفر.

إلى جانب ذلك؛ فقد قامت رابطة الدوري بتأجيل المباراة الأولى لفريق “ناشفيل”، كما تجري تقييمًا لمشاركته، بعد أن جاءت فحوص 5 من لاعبيه إيجابية بينما يحتاج 4 لاعبين آخرين إلى فحوص إضافية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين