رياضة

السعال خلال مباريات كرة القدم سيكلّف صاحبه بطاقة حمراء

بدءًا من الموسم المقبل؛ سيكون لاعبو كرة القدم عرضة لنيل البطاقة الحمراء والطرد من أرضية الملعب في حال تعمّدوا السعال بوجه خصومهم أو في وجه الحكام، وذلك في ظل الإجراءات المتخذة لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد.

ووفقًا لقواعد مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم (ايفاب)، فإن القرار متروك للحكم لاعتبار ما إذا كان السعال متعمدًا من عدمه، إذ صنّف المجلس السعال المتعمد في فئة “استخدام لغة و/أو ايماءات مسيئة ومهينة وبذيئة”، بحسب ما نقله موقع “BBC”.

وأضاف المجلس: “كما هو الحال في جميع التصرفات المسيئة، يجب على الحكم إصدار حكم بشأن طبيعة التصرف، إذا كان من الواضح أنه غير متعمد، فلن يتخذ الحكم أي إجراء ولا حتى إذا حدث السعال على مسافة بعيدة بين اللاعبين”.

وستدخل الإرشادات الجديدة حيز التنفيذ على الفور لدى فئات الصغار والناشئين.

وجاء في مستند صادر عن المجلس “إن لم يكن التصرف قاسيًا بما يكفي ليستحق طرد، فيمكن إصدار تحذير بشأن السلوك غير الرياضي”.

وبعد توقف المباريات في غالبية الدوريات قرابة 3 أشهر بسبب تفشي فيروس كورونا، استأنفت غالبية المنافسات وفق بروتوكولات صحية صارمة لمنع تفشي الفيروس، ومن المتوقع أن تستمر الأمور على هذا النحو خلال الفترة الاولى من الموسم المقبل.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين