رياضة

الأهلي والزمالك وبيراميدز يشعلون أزمة تأجيل المباريات.. هل يتم إلغاء الدوري المصري؟

عبد الرحمن الشيخ

طفت إلى السطح في الأيام الأخيرة أزمة في الشارع الرياضي المصري، بسبب تأجيل بعض مباريات في مسابقتي الدوري والكأس المحليين على خلفية ارتباط المارد الأحمر بالمشاركة في ، الأمر الذي أثار توقعات باحتمال إلغاء خاصة بعد تزايد اعتراضات ناديي الزمالك وبيراميدز، منافسي الأهلي على قمة الدوري، وتعقد جدول البطولة بعد استضافة لبطولة أمم أفريقيا.

بيراميدز يبدأ الأزمة

بداية الأزمة كانت من ، الذي يملكه تركي آل الشيخ، رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم والرئيس الحالي لهيئة الترفيه السعودية، والذي أصدر بيانًا رسميًا هدد فيه باللجوء للإتحادين الإفريقي والدولي لكرة القدم إذا لم يتم استكمال كل مباريات الدور الأول من بطولة الدوري المصري لكل الفرق، والإعلان عن مواعيد مباريات دور الـ 16 لمسابقة .

الزمالك يشعلها

وقف هو الآخر إلى جانب نادي بيراميدز، وأعلن تضامنه مع مطالبه بعدم لعب أي مباريات في الدوري قبل أن ينهي الأهلي مبارياته المؤجلة، إلا أن مجلس إدارة الأهلي أصدر بعد ذلك بيانًا ذكر فيه أن النادي يتمسك بحقه كاملاً دون أي مساس بخوض مبارياته في مسابقة الدوري وفق الجدول المعلن عنه رسميًا ومع نفس الأطراف دون تعديل، وأضاف أنه إذا تم تأجيل أي مباراة للأهلي لأسباب لا تخصه من اللقاءات التي تم الإعلان عنها حتى 30 مارس المقبل فإن النادي يعتذر عن عدم مواجهة أي منافس آخر في موعد اللقاء الذي تم تأجيله التزامًا بجدول المسابقة.

اتحاد الكرة يحاول الحل

وبعد اجتماع مجلس إتحاد الكرة مع تم مناقشة اقتراح يقضي باستبدال مباراة الأهلي وبيراميدز في الدوري يوم 28 فبراير المقبل بمباراة الناديين في دور الـ 16 من كأس مصر، ليُصْدِر نادي بيراميدز بيانًا بعد ذلك أعلن فيه موافقته على إقامة مباراته مع الأهلي يوم 28 فبراير في الدور 16 من كأس مصر عوضًا عن الدوري، على أن يتم تأجيل مباراة الفريقين في بطولة الدوري إلى ما بعد إقامة مباراة القمة بين الأهلي والزمالك في الدوري، مشيرًا إلى أن هذا كان مطلبه منذ البداية.

الأهلي يتمسك بموقفه

غير أن مجلس إدارة القلعة الحمراء رفض مقترح تغيير مباراة بيراميدز في الدوري بخوضها في الكأس، وتمسك مسئولو الأهلي بجدول مسابقة الدوري الذي تم إبلاغه به في شهر يناير الماضي وتحديد يوم 28 فبراير المقبل موعدًا للعب مباراة بيراميدز بالدوري وليس بالكأس. فيما أنهى الجدل القائم حول مباراة الأهلي وبيراميدز في الدوري وتم تأجيلها لما بعد مباراة الأهلي والزمالك التي ستقام يوم 30 مارس المقبل.

هل يتم إلغاء الدوري؟

في ظل هذه التطورات عاد الحديث عن احتمالات إلغاء الدوري المصري هذا الموسم، وهو الحديث الذي بدأ منذ فترة بسبب أزمة تضارب جدول البطولة والتي ترجع إلى أجندة بطولات أفريقيا للأندية والمنتخبات، بالإضافة إلى اشتراك 4 أندية مصرية بالبطولة العربية، وهو ما أدى إلى مؤجلات بالجملة. واستمرت أزمة المؤجلات بالتزامن مع حصول مصر على حق تنظيم بطولة كأس أمم أفريقيا، في يناير الماضي، وهو ما أعاد الحديث عن إلغاء الدوري بقوة.

وكان محمد فرج عامر، رئيس نادي سموحة، أول من توقع إلغاء بطولة الدوري الممتاز هذا الموسم، بسبب الارتباطات القارية للأندية والمنتخبات. وقال عامر في نوفمبر الماضي: “توقعت من البداية فكرة إلغاء بطولة الدوري هذا الموسم بسبب كثرة المؤجلات”.

وتم تداول تصريحات لعامر مؤخرًا قال فيها إن أبلغه باحتمالية إلغاء بطولة الدوري خلال الفترة المقبلة؛ بسبب كثرة الأزمات بين الأندية وتنظيم .

الموقف الرسمي

من جانبه نفى وزير الشباب والرياضة المصري ما نُشر حول هذا الأمر، مؤكدًا أن مسابقة الدوري ستستكمل بشكل طبيعي، ولا يوجد أي تفكير لإلغائها خلال الفترة المقبلة، وأضاف أن البطولة هي خير إعداد للمنتخب لبطولة الأمم الأفريقية التي تستضيفها مصر في يونيو المقبل، كما أن إلغاء البطولة سيسبب خسارة لكل أطراف اللعبة من اتحاد الكرة والأندية والشركة الراعية، فضلًا عن الخسائر التي ستتكبدها مصر جراء هذا القرار.

وكان اتحاد الكرة المصري قد أكد من قبل استكمال بطولة الدوري بعد الحصول على تنظيم البطولة الأفريقية، لكنه قال إن تنظيم البطولة الأفريقية قد يضطره لاستمرار المسابقة لشهر أغسطس المقبل.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: