رياضة

استضافة الكوريتين مونديال السيدات 2023 ستمهد الطريق لإرساء السلام

جدد رئيس الاتحاد الكورى الجنوبى لكرة القدم تشونج مونج جيو استعداد بلاده لاستضافة كأس العالم للسيدات 2023 بالاشتراك مع كوريا الشمالية، فى ظل تجدد أجواء المصالحة بين الكوريتين عقب اللقاء التاريخى الذى جمع الرئيس الكورى الجنوبى مون جى إن والزعيم الكورى الشمالى كيم جونج أون بالرئيس الأمريكى دونالد ترامب فى المنطقة منزوعة السلاح بين الكوريتين.

وقال تشونج، فى تصريحات خاصة لوكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية اليوم السبت: إن هذا الحدث من شأنه أن يقرب شبه الجزيرة الكورية المنقسمة من حالة السلام، مُضيفًا أن استضافة بطولة كأس العالم للسيدات سوف تمهد الطريق أمام بدء التبادلات السلمية بين الكوريتين، وكذلك تعزيز التطور الرياضى فى شبه الجزيرة الكورية.

وأشار إلى أنه من الممكن جدًا أن تتشارك الكوريتين فى استضافة هذه البطولة، مؤكدًا أنه، فى سبيل تحقيق ذلك، فلابد من الحفاظ على أجواء السلام بين الشمال والجنوب.

وكان الاتحاد الدولى لكرة القدم أعلن – فى وقت سابق – تلقيه عددا من الخطابات من اتحادات فى آسيا وأمريكا الجنوبية وأستراليا ونيوزيلندا وإفريقيا لاستضافة كأس العالم للسيدات 2023.

وذكر الاتحاد الدولى للعبة أن خطابات الرغبة فى استضافة المونديال وصلت من اتحادات الأرجنتين وأستراليا وبوليفيا والبرازيل وكولومبيا واليابان ونيوزيلنداوجنوب إفريقيا وكوريا الجنوبية المهتمة بالتقدم بعرض مشترك مع جارتها الشمالية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين