كلنا عباد الله

ختام مؤتمر مناهضة خطاب الكراهية في فيينا بحضور 190 قيادة دينية

اختتمت مساء الخميس أعمال مؤتمر “دور الدين والإعلام والسياسة في مناهضة خطاب الكراهية” والذي عقد في العاصمة النمساوية فيينا، بحضور ١٩٠ قيادة دينية دولية.

نظم المؤتمر مركز الملك عبد الله للحوار بين أتباع الديانات والثقافات (كايسيد) واستمرت أعماله يومين.

وأكد فيصل بن معمر أمين عام المركز، في كلمته في ختام المؤتمر، على الاستمرار في رسالة المركز التي تدعو للحوار والتقارب بين مختلف الديانات والثقافات، لافتا إلى أهمية تطوير الخطاب الديني والإعلام والتعليم ، وزيادة الوعي في التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي لما لها من تأثير متنامي على حياتنا اليومية.

من جانبه، قال الدكتور محمد أبو النمر عضو مجلس إدارة المركز إن عالم اليوم في حاجة إلى نشر ثقافة التسامح وقبول وتصحيح الصور النمطية المغلوطة، وإلى توحد الجهود في بناء وتنمية المجتمعات.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين