تغطيات خاصة

د. شادي ظاظا: المرأة ليست نصف المجتمع بل هي المجتمع كله

الإسلام كرّم المرأة وساواها بالرجل في التكليف والتشريف

رسالة د. شادي ظاظا: مؤسس منظمة رحمة الإغاثية، في اليوم العالمي للمرأة

“مجتمعنا الأمريكي والغربي في حاجة لتوضيح أكثر حول نظرة الإسلام إلى المرأة، فالإسلام ينظر للمرأة على أنها مستخلفة في هذا الكون كالرجل تماماً، وتحمل المسئولية نفسها، وتساويه في التكليف والتشريف.

لا يعارض الإسلام عمل المرأة، بل يشرفها ويعطيها مكانة القيادة، وقد أصبحت المرأة رائدة في مجتمعنا وتركت بصمات إيجابية في كل المجالات.

شرّف الله سبحانه وتعالى قدر المرأة، وكذلك فعل رسوله الكريم، فأول شيء فعله النبي صلى الله عليه وسلم عندما وصل إلى مكة فاتحًا هو الوقوف عند قبر خديجة رضي الله عنها لأنها المرأة التي ساندته في دعوته.

لا نقول أن المرأة هي نصف المجتمع، بل نقول إنها هي المجتمع، لأنها هي صاحبة المبادرة دائمًا، وهي الأم التي تزرع في نفوس أبنائها كل القيم التي تنهض بالمجتمع.

أتمنى أن تشهد الإنسانية تقدمًا ورقيًا من خلال دعم دور المرأة الإيجابي في الحياة، والاعتراف بانجازاتها.

أرجو من قيادات الجالية العربية في أمريكا أن تفتح الباب لمساندة دور المرأة العربية، والذي هو دور فاعل وإيجابي على مستوى الجالية كلها”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين