أخبار أميركا وكندا

وفاة “عميد الكونجرس الأميركي” جون دينغل عن 92 عاما

أعلنت عن وفاة زوجها عن عمر 92 عاما مساء الخميس بعد صراع مع مرض السرطان .

وأضافت ديبي ، إن جون دينغل وافته المنية في منزله بديربورن في ، بعد رحلة سياسية طويلة وممتدة لسنوات جعلته صاحب أطول مدة خدمة في تاريخ الأميركي.

وكتبت ، على حسابها في تويتر ” إن الولايات المتحدة الأمريكية ودّعت شخصية من أعظم شخصيات البلاد مع التحفظ على لقبه بعميد الكونغرس ولسجله التاريخي في الإنجازات التشريعية .

ونعت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي النائب السابق  دينغل قائلة إن أميركا “فقدت عمودا محبوبا من أعمدة الكونجرس وأحد أعظم المشرعين في تاريخنا”.

وقال : “إنجازات تشريعية قليلة منذ 1955 لم يكن له (دينغل) دور رئيسي في تمريرها”.

https://twitter.com/BillClinton/status/1093706486289715200

كما نعى في بيان له النائب السابق دينغل الذي “ترأس التصويت على قانون الرعاية الصحية… وساعد في قيادة المعركة من أجل قانون الحريات المدنية”.

https://twitter.com/BarackObama/status/1093722143513346048

ومثل النائب الراحل الذي أطلق عليه “”، بسبب طول قامته وشخصيته القوية،  الدائرة الـ 15 في لـ 60 عاما بين كانون الثاني/ديسمبر 1955 وكانون الثاني/يناير 2015، بعدما خلف والده الذي شغل المقعد ذاته لنحو 22 عاما.

وعاصر النائب السابق دينغل أثناء عمله بالمجلس الرؤساء الأميركيين بداية من (الرئيس الـ 34 للولايات المتحدة) وحتى باراك أوباما (الرئيس الـ44).

وجاءت قوة دينغل من رئاسته للجنة الطاقة والتجارة ، واللجنة التي كان يسيطر عليها من عام 1981 حتى عام 1995 ، ثم مرة أخرى من عام 2007 إلى عام 2009 ، عندما تم إقصاؤه من قبل النائب عن ولاية كاليفورنيا هنري واكسمان ، الذي كانت ترشيحه مدعومة ضمنيا من قبل نانسي بيلوسي .

واشتهر دينغل، الذي انتمى للحزب الديمقراطي، بدعمه للرعاية الصحية الشاملة وحرصه على الرقابة على الإنفاق الحكومي.

وكان دينغل أعلن في 2014 عزمه عدم الترشح من جديد في انتخابات المجلس بعدما خدم في 30 كونجرس منذ بدأ مسيرته، لتخوض زوجته الانتخابات على المقعد وتفوز به.

تعليق
إعلان
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين