أخبار أميركا وكندا

ماتيس : سنرد على تجاهل روسيا معاهدة الصواريخ متوسطة المدى

قال وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس، الخميس عقب لقاء مع وزراء دفاع دول حلف شمال الأطلسي في بروكسل ” إن  تتعامل مع معاهدة نزع الأسلحة النووية المتوسطة المدى، التي تم التوصل إليها في 1987 “بتجاهل تام”.

وحذر ماتيس روسيا بأنها”يجب أن تعاود الالتزام بالمعاهدة وإلا فإن سترد في حال رفضت روسيا إنهاء “انتهاكها السافر” للمعاهدة التي أبرمت زمن الحرب الباردة.

وأنهت المعاهدة، التي وقعها ، والزعيم السوفيتي السابق ميخائيل جورباتشوف، سباق تسلح في نجم عن نشر صواريخ “إس إس-20” النووية، التي تستهدف .

و على مدى نحو عامين تحذر من أن النظام الصاروخي الروسي “9إم729” ينتهك المعاهدة، التي تحظر الصواريخ المتوسطة المدى، التي كانت محور سباق تسلح في أوروبا بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي في الثمانينات.

كان ماتيس  قد كشف للكونغرس عن أن يعمل على إنتاج اسلحة نووية منخفضة القوة في محاولة لإجبار روسيا على العودة والالتزام بمعاهدة الصواريخ المتوسطة المدى.

وعلى جانب آخر قال أمين حلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ  “نعتقد أن هذه المعاهدة في خطر بسبب سلوك روسيا. وبعد سنوات من الإنكار أقرت روسيا مؤخرا بوجود نظام صاروخي جديد اسمه 9إم729”.

وأكد ، الخميس، إن قد تنسحب من المعاهدة في حال لم توقف روسيا انتهاكها

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين