أخبار أميركا وكندا

ضربة جوية أميركية ضد متشددي حركة الشباب بالصومال تؤدي لمصرع 60 إرهابيا

أعلنت أنها وجهت لمتشددى أودت بحياة 60 منهم، وذلك فى أكبر ضربة ضد الحركة فى نحو عام.

وأكدت مصادر في الجيش أن الضربة التي وجهت في 12 تشرين الأول/أكتوبر في منطقة هاراردير شمال العاصمة مقديشو لم تؤدّ إلى سقوط قتلى أو جرحى بين المدنيين.

وقال الجيش إن “الغارات الجوية تقلل من قدرة الحركة على الإعداد لهجمات في المستقبل، وتزعزع شبكة نفوذها، وتحد حريتها في المناورة في المنطقة”.

وأضاف أن هذه الضربة “الدقيقة” هي أهم ضربة تُنفذها ضد الحركة المرتبطة بتنظيم القاعدة

وأوضح البيان أنه لم يكن هناك جنود أميركيون على الأرض خلال العملية التي قادها .

وشن الجيش الأميركي أكثر من 24 غارة جوية، من بينها غارات بطائرات غير مأهولة، هذا العام على .

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين