أخبار أميركا وكندا

صحفية: ترامب يثير العنف ضد الصحفيين

راديو صوت العرب من أمريكا

إعداد وترجمة : مروة مقبول – تحرير : علي البلهاسي

قالت جينيفر روبن، الصحفية بجريدة “واشنطن بوست”، إن الرئيس ترامب هو من “يثير العنف” ضد الصحفيين.

وفي انتقاد واضح وصريح للرئيس ترامب، قالت السيدة جينيفر، أثناء ظهورها في برنامج “Real Time”، الذي يقدمه بيل ماهر عبر محطة “HBO” الأمريكية، أن الهجمات الكلامية المتكررة التي كان يشنها الرئيس ترامب على وسائل الإعلام، تسببت في وقوع حادث إطلاق النار في غرفة الأخبار في ماريلاند مؤخرًا.

وأضافت: “الشخص الذي يثير العنف هو رئيس ، إنه يثير الجميع ضد الصحفيين.. فهو يختار الصحفيين بشكل فردي ليصبوا عليهم جام غضبهم، فهو يطلق علينا (أعداء الشعب)، ويقول إننا غير وطنيين، وأننا لا نحب بلدنا، وبعد ذلك نشعر بالدهشة عندما يطلق أحدهم علينا الرصاص ليقتلنا؟”

انتقدت السيدة جينيفر الرئيس ترامب مرارًا وتكرارًا في عمودها الذي يحمل عنوان “رايت تيرن” بصحيفة الواشنطن بوست، لكنها لم تكن الصحفية الوحيدة التي تحدثت عن هجوم ترامب على وسائل الإعلام، خاصة بعد حادث إطلاق النار الذي وقع في جريدة “ذا كابيتال غازيت”.

وبعد أن أدان ترامب حادث إطلاق النار، وادّعى أنه “يحترم الصحافة والصحفيين”، بثت شبكة “سي إن إن” الإخبارية مقاطع فيديو له من خطاباته ينتقد فيها وسائل الإعلام، ويصفها بأنها تقدم “ًا مروعة”، “غير شريفة”، و”وهمية”. وفي اجتماع حاشد عقد في وقت سابق هذا الأسبوع أشار ترامب إلى الصحافة باسم “عدو الشعب”.

من جانبه اعتبر ، ، استخدام ترامب لعبارة “عدو الشعب” في معرض حديثه عن وسائل الإعلام بأنه “عار”، مشيرًا إلى استخدام هذه العبارة من قبل في عهد .

ترامب و”سي إن إن”

كان لشبكة “سي إن إن” الإخبارية، ورئيسها السيد جيف زاكر، نصيب الأسد من هجمات ترامب على الإعلام الأمريكي، حيث قال إنه ينبغي “تنظيف تلك الشبكة الإخبارية وتقويتها لتعود من جديد إلى تقديم تقارير صادقة”، وأضاف: “لا يمكنك الحصول على وظيفة في تلك الشبكة إلا إذا قلت إنك ضد ترامب تمامًا؟” وهو الأمر الذي كذبته الشبكة والصحفيون الذين يعملون لديها.

وفي أول مؤتمر صحفي يعقده بعد فوزه بالانتخابات، أحرج ترامب مراسل شبكة “سي إن إن” حينما أراد طرح سؤال عليه، حيث قاطعه الرئيس قائلاً له: “ليس أنت.. اسكت.. مؤسستك فظيعة، وأخباركم كاذبة”، وأعطى ترامب الفرصة لمراسلة أخرى لطرح السؤال.

كما أدرج الرئيس ترامب شبكة “سي إن إن” الإخبارية ضمن قائمة وسائل الإعلام المُحرّضة ضده، وقال إنها تُساهم في زراعة الكراهية تجاهه. بل وصف الشبكة الأمريكية، و صحيفة “نيويورك تايمز”، بـ”الأضحوكة”، وحذر من مساهمتهما في “تعريض البلاد للخطر”.

وذكرت تقارير أمريكية، أن إدارة ترامب طالبت ببيع شبكة “سي إن إن”، قبل موافقتها على اندماج شركتي “تايم وارنر” و”ايه تي اند تي”، في صفقة بقيمة 85 مليار دولار.

نظرة سلبية

أظهر استطلاع حديث أجرته مؤسسة “نايت غالوب” أن 43% من الأمريكيين ينظرون بطريقة سلبية إلى وسائل الإعلام، لكن الأهم بالنسبة إلى ترامب أن هذا الرقم هو 68 في المائة للجمهوريين.

ومنذ توليه منصب الرئاسة، كان ترامب يفضل الشبكات الإخبارية التي تقدم تغطية إعلامية “محايدة” من وجهة نظره، مثل فوكس نيوز، ديلي كولير، وسينكلير، والتي تمثل حوالي 200 محطة تلفزيونية محلية.

وكانت شبكة “سنكلير” قد أثارت جدلاً كبيرًا بعد أن أجبرت الصحفيين على قراءة نص مكتوب حول “الأخبار المزيفة” في وسائل الإعلام . وخرج ترامب مدافعًاً عن الشبكة قائلاً: “إن شبكات الأخبار المزيفة لديها أجندة (مرضية ومنحازة)، ويجب أن تشعر بالقلق من منافسة جودة شبكة سينكلير” على حد زعمه.

وبينما كان ترامب يعمل بجد لإنشاء نظام إخباري موازٍ لمناصرته، فقد تجنّب إلى حد كبير الإجابة عن الأسئلة الجوهرية التي كان يطرحها عليه صحفيون عاديون. فمؤتمره الصحفي الفردي الأول والوحيد كان في فبراير 2017.

ووفقًا لموقع “مشروع الرئاسة الأمريكية” عقد رؤساء سابقون في سنواتهم الأولى بالرئاسة عدة مؤتمرات صحفية منفردة، حيث عقد سبعة مؤتمرات، بينما عقد أربعة، فيما عقد 11 مؤتمرًا.

تصعيد الهجوم

ومع اقتراب موعد الانتخابات المرتقبة في نوفمبر/تشرين الثاني، والتي قد تجعل الديمقراطيين يسيطرون على الكونجرس – مما يزيد من فرص اتهام ترامب بحنث اليمين – انضم فريق الرئيس إلى الهجوم على الصحفيين.

فقد دعا براد بارسكال، مدير حملة إعادة انتخاب ترامب في عام 2020، البيت الأبيض إلى سحب أوراق اعتماد مراسل شبكة “سي إن إن” الإخبارية جيم أكوستا، بعد أن وجه سؤالاً للرئيس في عيد الفصح وصفه السيد بارسكال أنه كان سؤال “غير لائق”.

للإطلاع على المادة الأصلية للموضوع اضغط الرابطين التاليين:

http://thehill.com/homenews/media/394972-conservative-columnist-trump-is-fomenting-violence-against-journalists

https://citizen.co.za/news/news-world/1877342/us-politics-trump-media/

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين