أخبار أميركا وكندا

ترامب يقترح إنشاء قناة أميركية عالمية بديلة لشبكة ” سي إن إن “

صفحة جديدة من صفحات الصراع المستمر ، نشأت بين ، و”شبكة سي إن إن ” الإخبارية الأميركية والتي يصفها دائما ، بأنها تكذب ، ولا تقول الحقيقة .

وسبق أن كتب الرئيس الأميركي سلسلة من التغريدات على قال فيها ” في جميع أنحاء العالم، تصور بطريقة غير عادلة وكاذبة “.

وفي هذا الإطار ، اقترح الرئيس الأميركي، إنشاء قناة أميركية بديلة لقناة “سي إن إن” ، يكون هدفها نقل أخبار وأحداث الولايات المتحدة الأميركية للخارج والمشاهدين في العالم بشكل ملائم.

وغرد ترامب على “تويتر” بخصوص هذا الموضوع، قائلاً: “على الرغم من أن عمل قناة “سي إن إن” في الولايات المتحدة ليس هو الأفضل – بحسب الدراسات الأخيرة – وليس لديهم منافسة قوية في الإعلام العالمي.

فإن القناة هي صوت الخادع وغير الصادق. لهذا يجب فعل شيء ومن بين الأمور المطروحة لإظهار مدى عظمة الولايات المتحدة في العالم”.

وسبق أن حدثت مشكلة بين كبير مراسلي ال ” سي إن إن ” في ، والرئيس الأميركي ، في إحدى المؤتمرات الصحفية عقب مشادة كلامية بينهما ، قام بعدها بسحب التصريح الصحفي للمراسل ، لكنه أعاده اليه مرة أخرى بعد ذلك .

وكثيراً ما هاجم ترامب وسائل الإعلام، واتهمها باستهدافه من خلال نشر أخبار زائفة، وخاصة قناة “سي إن إن”، بسبب تقاريرها عن سياساته.

وفي أكثر من موقف، لم يقبل ترامب إجراء مقابلات مع “سي إن إن”، قائلاً إن أخبارها “زائفة”.

ويرى معارضون لسياسة الرئيس ترامب ، بأنه عدو لوسائل الإعلام، منذ دخوله البيت الأبيض، في يناير/ كانون الثاني 2017،

وهاجم ترامب في أوقات كثيرة سابقة العديد من ، ووصفها بـ “غير النزيهة”، بل ووصف بعضها بأنها ” عدوة للشعب ” ، ويشكو ترامب من تركيز العديد من وسائل الإعلام على السلبيات خلال ولايته.

جدير بالذكر أن شبكة “سي إن إن” تأسست في عام 1980، وامتدت حتى وصلت لعدد من القنوات الفضائية، وتمتلك الشبكة مكاتب في العديد من دول العالم.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين