أخبار أميركا وكندا

السيناتور الجمهوري البارز جون ماكين يتوقف عن تلقي علاج السرطان

أعلنت عائلة السيناتور الجمهوري، جون ماكين، عضو لست دورات والمرشح الرئاسي الجمهوري في عام 2008، أنه قرر التوقف عن تلقي علاج سرطان الدماغ الذي يعاني منه.

وقالت عائلة ماكين في بيان وزعته على وسائل إعلام أمريكية: “في العام الماضي، أبلغ السيناتور جون ماكين الأمريكيين بخبر كانت العائلة علمت به، وهو أنه قد شُخصت إصابته بنوع من الورم المتسارع النمو في الدماغ،(غليوبلاستوما)، وكان مسار تطوره خطيرا”.

وأضافت “وعلى مدى عام منذ تلك اللحظة، تجاوز جون كل التوقعات ببقائه على قيد الحياة، بيد أن تقدم المرض وتقدمه الكبير في السن قد فرضا حكمهما”.

وأكملت العائلة في بيانها “لقد اختار بقوة إرادته المعروفة، التوقف عن تلقي العلاج الطبي”.

ونشرت زوجته، ، أيضا بيان العائلة على صفحتها على تويتر قائلة “أحب زوجي من كل قلبي. ليبارك الرب كل من اهتم واعتنى بزوجي عل مدى هذه الرحلة”.

وكتبت ميغان، ابنة ماكين، قائلة إن عائلتها تقدر بعمق كل الحب والكرم الذي تلقته خلال العام الماضي.

وقد غادر ماكين ليكون مع عائلته في أريزونا، على الرغم من أنه مازال ناشطا في تصريحاته بوصفه شخصية سياسية بارزة.

ويشكل الإعلان بداية خسارة ماكين معركة قاسية مع السرطان، ولمسيرة حافلة لخريج الأكاديمية البحرية الذي انتقل من سجن في فييتنام إلى أعتاب البيت الأبيض.

وقضى السيناتور جون ماكين ( البالغ من العمر 81 ) أكثر من ثلاثين عاما عضوا في مجلس الشيوخ، وشارك بقوة في نقاشات حول الحرب والسلام والتوجهات الأخلاقية للأمة.

وأمضى ماكين الطيار في البحرية الأميركية خمس سنوات أسير حرب في فيتنام بعدما أسقطت طائرته في أجواء خلال مهمة قصف.

وخسر الانتخابات الرئاسية في 2008 التي خاضها في مواجهة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما.

وقال زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل إنه “حزين جدا لسماع التطورات التي أعلنتها صباحا عائلة صديقنا العزيز”.

ووصف وزير الخارجية السابق جون كيري زميله المحارب القديم في فيتنام بأنه رجل شجاع.

كذلك أعلن عضو الكونجرس الديموقراطي جو كينيدي الثالث، سليل العائلة السياسية الشهيرة، أن “السناتور ماكين محارب بكل ما للكلمة من معنى”.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين