أخبار أميركا وكندا

اشتباه في وجود مسلح بالقرب من سكن المعارض التركي فتح الله جولن

قال متحدث باسم رجل الدين التركي فتح الله جولن الأربعاء إن حرس منزل جولن ، في الأمريكية، قد أطلق طلقات نارية تحذيرية على أحد المارة الذي اقترب من من مقر إقامة جولن في الأميركية.للاشتباه بأنه يحمل سلاحا.

ونقلت وسائل الاعلام عن المتحدث قوله ” إن المشتبه هرب بعدها من المكان دون أن يسفر الحادث عن أي إصابات”.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الشرطة حضرت إلى مقر إقامة غولن وفتحت تحقيقا في الحادث.

وأكدت شرطة بنسلفانيا أنها تتعامل مع الحادث، بحسب قناة “سي إن إن”.

وتتسبب إقامة “جولن ” في في توتر العلاقات الدبلوماسية بين وأميركا ، حيث تطالب الولايات المتحدة رسميا في العديد من المناسبات يتسليمها جولن لمحاكمته بتهمة  ، إلا أن الأخيرة ترفض هذا الطلب وأعلنت أنها لن تقدم على هذه الخطوة في حال غياب الأساس القانوني الذي يؤكد دور جولن في محاولة الانقلاب .

وتتهم تركيا فتح الله جولن وهو زعيم منظمة FETÖ المصنفة كإرهابية من قبل ويقيم في الولايات المتحدة منذ سنوات، بالوقوف خلف محاولة الانقلاب الفاشلة على سلطة صيف 2016، وتطالب بتسليمه.

وطلبت نيابة من المحكمة بإصدار 3623 حكما بالسجن المؤبد بحق غولن.

يذكر أن جولن البالغ من العمر 75 عاما، يقيم في في في الولايات المتحدة منذ مغادرته تركيا في عام 1999، ويعتبر شخصية بارزة بين المعارضين الأتراك.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين