أخبار أميركا وكندا

إغلاق شواطئ شمال ميامي بولاية فلوريدا الأميركية بسبب الطحالب السامة

أعلنت سلطات حالة الطوارئ في عدد من مناطقها بعد عبر أنهار وشواطئ الولاية

وقالت سلطات الولاية إنها قامت بإغلاق  بعض شواطئها في ، بسبب الطحالب السامة التي تغزوها والمعروفة أيضا باسم “المد الأحمر”.

وتنتج هذه الطحالب سموما تؤذي البشر والحيوانات وتطلق سموما تسبب بعض المشاكل  في الجهاز التنفسي.

ويخشي المسئولون من أن تتسبب الطحالب في الكارثة التي سببها المد الأحمر في والذي أدى لقتل الأسماك والتسبب في تهيج الجهاز التنفسي في جنوب غرب فلوريدا، وإغلاق الشواطئ التي امتلأت بالأعشاب البحرية البنية على طول ساحل في الولاية.

كانت قد أعلنت السلطات في شهر أغسطس الماضي أيضا ، حالة الطوارئ في بعض المناطق على خلفية انتشار الطحالب السامة عبر أنهار وشواطئ الولاية، مما تسبب في موت الأسماك وخلو السواحل والمطاعم من مرتاديها.

وقال حاكم الولاية ريك سكوت في تصريحات صحفية في أغسطس الماضي  إن الولاية قامت برصد ميزانية إضافية تقدر بـ100 ألف دولار لصالح العلماء والمتخصصين الذين يعملون على إزالة الطحالب، فضلاً عن تخصيص صندوق بـ500 ألف دولار من أجل المجتمعات المحلية والشركات المتضررة من ابتعاد السياح عن المنطقة.

وشدد المسؤول الأميركي على أن سلطات الولاية تعتزم تعبئة كافة مواردها من أجل 7 مناطق تضررت من تلك الطحالب، وأنها ستبذل قصارى جهودها من أجل تجاوز الشركات للأضرار التي لحقت بها.

يذكر أن انتشار هذه النوعية من الطحالب بدأ في شهر أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي في فلوريدا، ويؤثر الآن على شريط ساحلي يبلغ 240 كلم ممتدة من جنوب الولاية لشمالها

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين