أخبار العالم العربي

جدل في الجزائر : هل يترشح عبد العزيز بو تفليقة .. للمرة الخامسة ؟

قال الأمين العام الحزب الحاكم في ، حزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس، في ندوة صحافية “إن الحزب مع الاستقرار والاستمرارية ، ومع العهدة الخامسة للرئيس، لكن هو من سيقرر في الأخير”.

وأثار تصريح الأمين العام الحزب الحاكم جدلا واسعا في الاوساط السياسية في الجزائر بسبب دعوته رئيس البلاد عبد العزيز بوتفليقة إلى الترشح لفترة ولاية رئاسية خامسة.

كما أثار التصريح تساؤلات عديدة في الساحة السياسية، حول ما إذا كان الأمر يتعلق بمجرد دعوة عابرة، أم هي فعلا حملة مسبقة وغير معلنة لترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لعهدة انتخابية جديدة، ستكون الخامسة من نوعها منذ انتخابات سنة 1999.

وقد تعزز الطرح الثاني بمؤشرات أخرى طفت على سطح الأحداث في الجزائر مؤخرا، منها الإعلان عن تنظيم زيارات ميدانية للرئيس بوتفليقة، الذي لم يغادر مقر إقامته منذ مدة طويلة، واكتفى فقط باستقبال بعض الشخصيات، بسبب وضعه الصحي.

ويعتقد القيادي والمسؤول في حزب التجمع الوطني الديمقراطي، صديق شهاب، أنه لا يمكن لحد الساعة الجزم بترشح الرئيس بوتفليقة لعهدة خامسة، لأن القرار يبقى بيده،

وأضاف ” عندما يعلن ذلك سوف لن يجد أي اعتراض من الأحزاب السياسية التي تدعمه، أو من طرف شريحة واسعة من الجزائريين .

ويعلق شهاب على الجولات الميدانية التي سيقوم بها الرئيس، خلال الأسبوع القادم، بالقول إنها “رسالة قوية لكل المشككين في صحة الرئيس،

ويضيف “الرئيس بوتفليقة قرر، هذه المرة ، القيام بنشاط بشكل ميداني سيقف خلاله على مجموعة من المشاريع التي هي في طور الإنجاز”،

أما الناشط السياسي المعارض، فاتح حمو، فيرى أن “التفكير في ترشيح الرئيس بوتفليقة لعهدة خامسة يعد مجازفة حقيقية بمستقبل البلاد والعباد، خاصة في ظل الرفض الذي تبديه العديد من الأطراف حول هذا المشروع”.

ويحذر فاتح حمو من “إمكانية حدوث أعمال شغب وعنف في الجزائر، إذا تم ترشيح الرئيس بوتفليقة إلى عهدة خامسة”.

وتابع بقوله”لا حل في الجزائر سوى الاستجابة للعديد من المبادرات والمشاريع البديلة التي طرحتها المعارضة في أكثر من مرة، من أجل تجنيب البلاد مشاكل هي في غنى عنها”.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين