أخبار العالم العربي

البحرية المصرية تحتفل ببناء أول فرقاطة محلية الصنع من طراز “جوويند”

احتفلت القوات – الجمعة –  في حضور قيادات الجيش المصري بتدشين أول فرقاطة محلية الصنع من طراز “جوويند ” ، ، والتي تمثل إضافة نوعية ودعم لقدرات الجيش المصري لحماية الأمن القومي للبلاد.

وقال بيان ” إن احتفلت بتدشين الفرقاطة “بورسعيد” وهي أول وحدة بحرية يتم تصنيعها في بالتعاون مع الجانب الفرنسي ” .

وأضاف البيان أن الفرقاطة وهي من طراز “جوويند” صنعت في وسيتم تجهيزها استعدادا لدخولها الخدمة بالقوات البحرية المصرية، وذلك  ضمن استراتيجية شاملة لتطوير وتحديث الأسطول البحري المصري لتعزيز الأمن والاستقرار في مناطق عمل القوات البحرية.

وأضاف أن تصنيع “أول فرقاطة بأيد مصرية” تم في نطاق عقد مع شركة “نافال جروب” الفرنسية لشراء أربع فرقاطات من طراز “جوويند” من فرنسا أبرمته مصر عام 2014.

وبدأت مراسم الاحتفال بكلمة الفريق أحمد خالد، قائد القوات البحرية، نقل خلالها تحية الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية، والفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة المصرية وزير الدفاع والإنتاج الحربي، لرجال شركة ترسانة الإسكندرية على “إنجاز أول فرقاطة بأيادي مصرية في وقت قياسي وبدقة وكفاءة تواكب أحدث التكنولوجيات العالمية فى مجال تصنيع السفن”.

وقال قائد القوات البحرية : إن تدشين الفرقاطة يعد إيذانا بتجهيزها استعدادا لدخولها الخدمة، إذ تشهد البحرية المصرية خلال الآونة الأخيرة طفرة تكنولوجية هائلة في منظومات التسليح والكفاءة القتالية، وفقا لأحدث النظم العالمية.

كما أعرب رئيس مجلس إدارة شركة NAVAL GROUP الفرنسية عن “سعادته بالمستوى الاحترافي الذى لمسه فى رجال شركة ترسانة الإسكندرية، وسعيهم للإلمام بأحدث التقنيات والخبرات بما مكنهم من تنفيذ الفرقاطة الجديدة في توقيت قياسي، وفقاً للبرنامج الزمنى المتفق علية للتصنيع”،

وأكد رئيس الشركة على أن “الإمكانات التقنية الكبيرة التي زودت بها الوحدة الجديدة من منظومات رصد إلكترونية وقتالية متعددة عالية القدرة تمكنها من تنفيذ الرصد والتتبع والاشتباك مع الأهداف الجوية والسطحية وتحت السطح، مؤكداً على أنها “ثمرة اتفاقيات طويلة الأمد تم توقيعها بين القوات البحرية المصرية والفرنسية”.

وذكر البيان أنه جرى إعطاء إشارة البدء في تصنيع ثاني فرقاطة بالترسانة في نطاق العقد مع الشركة الفرنسية.

يذكر أن مصر تعاقدت على 4 فرقاطات من طراز “جوويند” عام 2014 تسلمت منها “الفرقاطة الفاتح” خلال العام الماضي من فرنسا والتي قامت بتصنيعها شركة (NAVAL GROUP) الفرنسية، وباقي الوحدات الثلاث يتم بناؤها بشركة ترسانة الإسكندرية المصرية بالتعاون مع الجانب الفرنسي لنقل خبرات التصنيع إلى مصر .

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين