أخبار العالم العربي

الأردن..  حالة  طوارئ لمواجهة السيول .. ووفاة 9 أشخاص

توفي تسعة اشخاص على الاقل بينهم أطفال وفقدان 6 آخرين ،  إثر شهدتها مناطق في جنوب الجمعة، ونجمت عن امطار وصفت بأنها الاغزر منذ نحو ستين عاما.

وجاء علي الموقع الرسمي للحكومة الأردنية: “ارتفع عدد الوفيات إلى 9 من بينهم غطاس دفاع مدني كان من ضمن 35 غطاس موجودين في الميدان يقومون بعمليات الإنقاذ .

وأضاف الموقع : “هناك 9 إصابات تم تحويلها إلى أكثر من مستشفى، والأشخاص الذين تم إنقاذهم وإخراجهم وعادوا إلى منازلهم عددهم يفوق الآلاف”.

وأعلنت الحكومة الأردنية أن “الجهود ما زالت مستمرة وقوات الدرك والأمن العام والقوات المسلحة ما زالت في الميدان تواصل عمليات الإنقاذ”.

وقالت المتحدثة باسم الحكومة الأردنية جمانا غنيمات وزيرة الإعلام الأردني ، إن طائرة انطلقت لرصد المنطقة التي اجتاحتها السيول للوقوف على تفاصيل الحالة، مشيرة إلى أن التنبؤات الجوية تفيد بأن هطول المطر سيستمر خلال اليومين القادمين.

وأكدت غنيمات نقل 60 شخصا من منطقه ضبعة إلى مناطق آمنة بعد وفاة 3 أشخاص، كما أقلت سيارات الإسعاف 9 أشخاص إلى مستشفى النديم وقد تكون بينهم وفيات.

من جانبها، أمرت بتحريك عددا من الطائرات والقوارب والآليات لتنفيذ عمليات بحث وانقاذ في مناطق السيول، فضلا عن إرسال ناقلات جنود إلى منطقة الجفر في محافظة معانٍ لإنقاذ العالقين هناك في المناطق التي داهمتها السيول الجارفة.

هذا وتم في وقت سابق من يوم أمس الجمعة، إجلاء السياح من المناطق السياحية الواقعة ، كما وأعلنت الحكومة عن وجود غرف عمليات في عدد من المحافظات حتى يتم تنفيذ كافة القرارات التي تم اتخاذها اليوم بالتعاون من المحافظين ورؤساء المجالس البلدية ورؤساء المجالس المركزية والمحلية.

ودعت ، ، المواطنين القاطنيّن بالقرب من المناطق المنخفضة والأودية ومجاري السيول والجسور والأنفاق إلى إخلاء منازلهم حفاظا على حياتهم نظرا لغزارة الأمطار المتوقعة هذه الليلة ونهار الغد

كما طالبت قاطني هذه الأماكن والمناطق التوجه إلى المدارس القريبة منهم على الفور، حيث تم فتحها كمراكز إيواء للمتضررين من الحالة الجوية وممن يضطرون إلى إخلاء منازلهم جراء ذلك، مضيفة أن عمليات الإخلاء ستتم بالتنسيق مع مجالس البلديات والمحافظات ومدراء الأشغال العامة والأمن العام والدفاع المدني

ونبّهت الوزيرة الأردنية، في بيان صادر عن مكتبها يوم الجمعة 8 تشرين الثاني/ نوفمبر، إلى أن الحالة الجوية السائدة ستكون صعبة وتحديدا بعد منتصف هذه الليلة ويوم غد بسبب ، والتحذير من تشكل السيول.

وفي السياق، طلب ، من شركات توزيع الكهرباء الثلاث،إعلان حالة الطواري للتعامل مع تداعيات الأحوال الجوية السائدة في المملكة.

وقال الحياري إنه تقرر إعلان الطوارئ اعتبارا من اليوم الجمعة وحتى انتهاء الحالة الجوية السائدة، نظرا للظروف الجوية التي تشهدها المملكة والتطورات المعلنة من قبل دائرة الأرصاد الجوية والمديرية العامة للدفاع المدني والجهات الرسمية الأخرى من أجل الحفاظ على النظام الكهربائي ومعالجة أي انقطاعات كهربائية بسبب هذه الظروف.

كما أعلنت في ساعات المساء بدء فيضان سد الواله في ، بواقع نحو120 مترا مكعبا في الثانية.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين