أخبارصوت أمريكا

17 نائبًا بالكونجرس يطالبون ترامب بإلغاء زيارة أردوغان للبيت الأبيض

طالب 17 نائبا بالكونجرس الأمريكي، أمس الإثنين، الرئيس دونالد بإلغاء دعوته للرئيس التركي رجب طيب لزيارة ، والمقررة غدًا الأربعاء.
وقال 15 نائبا ديمقراطيا ونائبان جمهوريان بمجلس النواب، في خطاب أرسله رئيس لجنة الشئون الخارجية بالمجلس إليوت إنجل، إن الغزو التركي لشمال الشهر الماضي كانت له تبعات كارثية على ، وأدى إلى انقسامات عميقة داخل حلف الناتو ، وسبّب أزمة إنسانية على الأرض ، حسب ما نقلت مجلة “بوليتيكو” الأمريكية عبر موقعها الإلكتروني.
وأضاف الخطاب “وفقا لذلك الموقف، نؤمن أن الآن على وجه الخصوص هو وقت غير ملائم كي يزور الرئيس أردوغان ، ونحن ندعوك إلى إلغاء تلك الدعوة”.
وأشار النواب الأمريكيون إلى شراء أنقرة منظومة الدفاع الصاروخي الروسية “إس-400” رغم معارضة واشنطن للخطوة، بالإضافة إلى بعض التحركات الأخرى التي قرّبت عضو الناتو بشكل أكبر إلى موسكو، فضلا عن تقويض أردوغان للمؤسسات الديمقراطية في .
ولم يعلّق البيت الأبيض على رسالة النواب، والتي تأتي قبل يومين فقط من زيارة أردوغان المقررة إلى البيت الأبيض، ومن المفترض أن يعقد خلالها الرئيس التركي مؤتمرا صحفيا مع ترامب.
ولفتت بوليتيكو إلى أن الزيارة المقررة تأتي بينما تشوب العلاقات الأمريكية – التركية حالة من التوتر، مشيرة إلى إدانة مجلس النواب الأمريكي، الشهر الماضي، انسحاب الولايات المتحدة من الشمال السوري وما تبعه من حملة عسكرية تركية ضد القوات الكردية التي كانت حليفة واشنطن في الحرب على “” \، وإدانة الإدارة الأمريكية نفسها للعملية التركية في وقت لاحق، وتمرير مجلس النواب قرارا بعقوبات كبيرة تستهدف مبيعات الأسلحة لتركيا ومؤسسات مالية ومسئولين بارزين بالجيش التركي.
وقبلها، أخرجت الولايات المتحدة أنقرة من برنامج المقاتلات الأمريكية المتطورة “إف-35” بعد تلقيها أول دفعة من منظومة “إس-400”.
من جانبها رأت صحيفة (واشنطن تايمز) الأمريكية أن زيارة  أردوغان إلى البيت الأبيض غدا تفرض تحديات على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وسط المشاعر المعادية لتركيا، خاصة بعد تحرك الحزبين “الديمقراطي والجمهوري” في لإلغاء الدعوة الموجهة إليه.
كما هدد المشرعون بفرض عقوبات قاسية على شراء حليف الناتو لنظام الدفاع الصاروخي الروسي من طراز (إس-400) والتوغل العسكري التركي بسوريا.

وأشارت الصحيفة إلى أن المحادثات سوف تعقد غدا الأربعاء رغم إطلاق النواب ومنظمات ناقوس الخطر على ما يقولون إنه انتهاكات لحقوق الإنسان في شمال وشرق سوريا ضد القوات الكردية، الذين يرونهم ضرورة لنجاح معركة البنتاجون ضد تنظيم (داعش) الإرهابي.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: