أخبارأخبار مترجمةصوت أمريكاكلنا عباد الله

10 سنوات سجن لأمريكي أبيض استعبد عاملاً أسود لمدة 5 سنوات

ترجمة: مروة مقبول

أصدرت محكمة أمريكية حكمًا على مدير مطعم أبيض في بالسجن لمدة 10 سنوات لاستعباده عاملاً أفريقيًا يعاني من إعاقة ذهنية لمدة 5 سنوات .

ووفقًا لوزارة العدل، كان ، مدير المطعم، يجبر العامل على العمل أكثر من 100 ساعة في الأسبوع دون أجر، كما كان يقوم بضربه بشكل متكرر، ومؤخرًا قام بحرقه في رقبته.

وقالت وزارة العدل في إعلان الحكم إن إدواردز كان يوجه الإهانات العنصرية للضحية للتقليل من شأنه وإذلاله.

وبالإضافة إلى عقوبة السجن، طُلب من إدواردز أن يدفع للضحية كريستوفر سميث تعويض يصل إلى أكثر من 500 ألف دولار، بالإضافة إلى راتبه الذي لم يتلقاه منذ 5 سنوات، والذي وصل إلى 272 ألف دولار.

رحلة عذاب

وكان جون كريستوفر سميث، الذي يعاني من ضعف إدراكي طفيف، قد بدأ العمل بغسل الصحون في مطعم “جي آند جي” منذ عام 1990 وهو في سن الثانية عشرة.

وترك سميث، وهو الآن في أوائل الأربعينيات من عمره، المدرسة في نهاية المطاف، وتولى وظيفة بدوام كامل في المطعم الذي كانت تملكه عائلة إدواردز.

وبدأت محنته في عام 2009 عندما تولى الابن بوبي بول إدارة تشغيل المطعم، حيث توقف عن دفع راتب للضحية، وأساء معاملته، وجعله ينام في غرفة صغيرة في الجزء الخلفي من المطعم.

فعلى مدار خمس سنوات، وفقًا لوثائق المحكمة، كان مطلوبًا من سميث، الذي أصبح في نهاية المطاف طاهي بوفيه، أن يعمل أكثر من 100 ساعة – من الساعة 6 صباحًا حتى الساعة 11 مساءً، من الاثنين إلى السبت، ومن الساعة 6 صباحًا حتى الساعة 2 مساءً يوم الأحد – بدون يوم عطلة وبدون أجر.

واستخدم إدواردز “العنف والتهديدات بالعنف والاعتداء اللفظي والتهديدات بأخذ (سميث) إلى السجن” من أجل إجباره على الاستمرار في العمل”، وفقًا لوثائق المحكمة.

وفي بعض الأحيان، قالت المحكمة، إن إدواردز كان يضرب سميث بحزام أو بأدوات المطبخ، مثل المقالي، أو يوجه له اللكمات لاعتقاده أنه يعمل ببطء شديد أو أنه ارتكب خطأً في العمل.

انتهاء المحنة

انتهت محنة سميث أخيرًا في عام 2014 عندما أبلغت والدة أحد العاملين في المطعم السلطات عن سوء المعاملة التي يتلقاها هذا العامل.

وقال مساعد المحامي العام إريك دريباند من قسم الحقوق المدنية: “من الصعب أن نتصور كيف تستمر حالات السخرة في هذا البلد حتى يومنا هذا – بعد قرن ونصف من إعلان التحرير”.

وفي دعوى قضائية فيدرالية تم رفعها في عام 2015 نيابة عن سميث، قال أحد الشهود إن إدواردز هدده بضربه للدرجة التي لن يتمكن “الناس من التعرف عليه”.

وأكد شاهد آخر أنه “سمع المدعي يبكي مثل الأطفال ويصرخ  كي يتوقف عن ضربه وبعد هذا الضرب، كان يجبره على العودة إلى العمل”.

قال سميث إنه يريد إدواردز أن يذهب إلى السجن وهو يريد أن يراه وهو يعاني هناك.

للاطلاع على الرابط الأصلي:

https://www.usatoday.com/story/news/nation/2019/11/08/south-carolina-white-restaurant-manager-sentenced-jail-enslaving-black-man/2527814001/

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: