أخبارأخبار العالم العربي

وفاة رئيس الأركان الجزائري أحمد قايد صالح

ذكرت وسائل إعلام جزائرية، أن رئيس أركان الجيش الشعبي الوطني الجزائري، ونائب وزير الدفاع الفريق أحمد قايد صالح، فارق الحياة اليوم إثر سكتة قلبية.

وولد الفريق أحمد قايد صالح في 13 يناير 1940 بولاية باتنة.

وانضم قايد صالح لجيش التحرير الوطني وعمره 17 عاما عام 1957.

وبعد الاستقلال تلقى دورات تدريبية في الاتحاد السوفييتي السابق و تخرج منها بشهادة عسكرية من أكاديمية فيستريل، وشارك في حرب الاستنزاف في مصر عام 1968، وتدرج في السلك العسكري حتى وصل لرتبة لواء عام 1993 حيث تولى قيادة منطقة عسكرية.

وفي عام 2004 تولى قيادة القوات البرية ثم رقي عام 2006 لرتبة فريق وتولى رئاسة أركان الجيش الجزائري.

وكان أحمد قايد صالح من أبرز قيادات الجيش الجزائري خلال فترة العشرية السوداء التي شهدت تمرد الإسلاميين في التسعينات حين قتل أكثر من مائتي ألف شخص في حرب أهلية.

ومنذُ اعتلال الوضع الصحي للرئيس عبد العزيز بوتفليقة في 28 من شهر أبريل/نيسان لعام 2013، تحوّل أحمد قايد صالح إلى ”شخصية محورية“ في البلاد.

وجاءت وفاته بعد أيام من تولي عبدالمجيد تبون رئاسة البلاد، التي شهدت تكريم قايد صالح بوسام الاستحقاق الوطني كأول عسكري جزائري يكرم به .

ونعت الرئاسة الجزائرية، في بيان، قائد أركان الجيش ونائب وزير الدفاع الوطني “الذي فاجأه الأجل المحتوم صباح هذا اليوم بسكتة قلبية ألمت به في بيته ونُقل على إثرها إلى المستشفى المركزي للجيش”.

وأضاف البيان أنه “بهذا المصاب الجلل تفقِد الجزائر أحد رجالاتها الأبطال الذي بقي إلى آخر لحظة وفيا لمساره الزاخر بالتضحيات الجسام”.

 

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين