أخبارأخبار أميركا

هل خطط بنس لعدم حضور جلسة الكونجرس التي ستؤكد فوز بايدن؟

بصفته نائبًا للرئيس، يقع على عاتق مايك بنس مهمة دستورية لا مفر منها، لكنها محرجة له للغاية في الوقت الراهن، حيث تتمثل في رئاسة جلسة الكونجرس التي ستضفي الطابع الرسمي على فوز جو بايدن برئاسة البلاد.

لكن هذا الأمر من المحتمل أن يعرضه ـ هو وغيره من الجمهوريين ـ لغضب ناخبي الحزب الجمهوري الذين يصدقون إدعاءات الرئيس المنتهية ولايته، دونالد ترامب، حول تزوير الانتخابات وسرقتها منه.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “بوليتيكو“؛ فإن بنس يخطط للمغادرة في رحلة خارجية بعد تأكيد فوز بايدن بالانتخابات، حيث نقلت الصحيفة عن 3 مسؤولين، أن بنس يفكر في السفر لمدة أسبوع، يبدأ في 6 يناير، وهو اليوم المتوقع أن يؤكد فيه فوز بايدن بالانتخابات.

وبالرغم من أن واجبه الدستوري يملي عليه تأكيد الفائز في الانتخابات، إلا أن بنس سيبدأ جولته الدولية، التي تتضمن البحرين وإسرائيل وبولندا، في نفس اليوم المذكور، ولم يؤكد مساعدو بنس صحة هذه المعلومات حتى الآن.

وفي حال سافر بايدن، فستكون هذه أول رحلة دولية له منذ يناير، عندما سافر إلى إيطاليا وإسرائيل.

وقال مسؤول كبير للصحيفة إن الرحلة لم يتم تأكيدها بعد، وإن التوقيت يتعلق بكيفية ترتيب جدوله الزمني، مضيفًا: “أظن أن التوقيت ليس مجرد صدفة”.

تعد رحلة بنس الخارجية جزءًا من محاولة للتأكيد على دور إدارة ترامب في التوسط في سلسلة من الاتفاقيات الدبلوماسية لتطبيع العلاقات بين إسرائيل وعدد من الدول العربية، لكن بالنسبة إلى بنس، فإن زيارة هذه البلدان هي أيضًا وسيلة لوضع مسافة بينه وبين شكاوى ترامب بشأن نتيجة الانتخابات التي من المرجح أن تتفاقم، بعد أن أكد الكونجرس فوز بايدن.

وبحسب الصحيفة؛ فإن هذا تكتيك استخدمه بنس للتنقل في الأيام الأخيرة من رئاسة ترامب، وهو قائم على البقاء بعيدًا عن دائرة الضوء وعزل نفسه عن حملة رئيسه التي لا أساس لها من تزوير الانتخابات، كل ذلك بينما لا يزال يجد طرقًا لصقل أوراق اعتماده والالتزام من الناحية الفنية بخط الحزب الجمهوري.

وبينما ساعد بنس بشكل خاص في حملة ترامب عندما طلب منه الانضمام إلى مكالمات المانحين وإعطاء توقيعه لنداءات جمع التبرعات، وقد تركزت تعليقاته العامة منذ انتهاء الانتخابات كلها تقريبًا على مواضيع أخرى، بما في ذلك استضافة حدث يركز على سياسة إدارة ترامب المناهضة للإجهاض. في البيت الأبيض، أول أمس الأربعاء.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين