أخبارصوت أمريكا

هجوم صاروخي على شركة نفط أمريكية بالعراق

هاجر العيادي

استهدفت ثلاثة صواريخ كاتيوشا موقع شركة الأمريكية لخدمات الطاقة بمحافظة البصرة، دون أن تسفر عن أي خسائر بشرية، وفق ما أعلنت

وذكرت خلية الإعلام الأمني في صفحتها على موقع أن القوات الأمنية في محافظة البصرة تلاحق عناصر خارجة عن القانون أقدمت على إطلاق ثلاثة صواريخ من نوع كاتيوشا سقطت بالقرب من موقع شركة هالبرتون النفطية في منطقة البرجسية.

من جهته قال الجيش العراقي، في بيان، إنه تم العثور قرب الموقع على قاذفة بها 11 صاروخًا معدًا للإطلاق، وأن قوات الأمن قامت بتفكيكها.

فيما أضافت مصادر بالشرطة أن الصواريخ الثلاثة، من طراز كاتيوشا، وأُطلقت في حوالي الساعة الثالثة صباحًا بالتوقيت المحلي، وأصابت مقرات سكنية وإدارية بحي البرجسية غربي مدينة البصرة بجنوب .

ويضم الحي العاملين الأجانب بقطاع النفط، ومكاتب عراقية وأجنبية، لكنه كان خاليًا بدرجة كبيرة في الأسابيع الأخيرة، بعد إجلاء جميع العاملين الأجانب تقريبًا بسبب تفشي فيروس .

من جهة أخرى، قال مسؤولان من شركة نفط البصرة، التي تراقب عمليات النفط في الجنوب، إن الهجوم لم يؤثر على عمليات الإنتاج والتصدير.

وتعمل عشرات الشركات النفطية الأجنبية في محافظة البصرة العراقية، أبرزها إكسون موبيل الأمريكية ولوك أويل الروسية وبي بي البريطانية وبتروناس الماليزية، وشركات خدمات أبرزها هاليبرتون وأخرى من جنسيات صينية وآسيوية.

يذكر أنه العديد من المواقع الأمريكية منها السفارة، وأخرى عسكرية تتمركز بها قوات بعثة التحالف الدولي ضد الإرهاب، تعرضت لهجمات بصواريخ نوع كاتيوشا، لمرات عديد طيلة الأشهر الماضية، والأعوام السابقة، دون أن تعلن السلطات الأمنية، عن الجهات التي تطلق هذه الصواريخ.

غير أن واشنطن تتهم فصائل عراقية موالية لإيران بالمسؤولية عنها من ضمنها ميليشيات منضوية تحت الحشد الشعبي.

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: