أخبارأخبار العالم العربي

هجومان إرهابيان في بريطانيا وتونس.. والإعدام لثلاثة مدانين في السعودية

شهدت كلا من بريطانيا وتونس هجومين اليوم الأحد، بينما قضت محكمة سعودية بالإعدام بحق 3 أشخاص نفذوا هجومًا إرهابيًا عام 2017.

وفي التفاصيل قامت الشرطة في مدينة برمنجهام البريطانية بمطاردة رجل مسلح بسكين قتل شخصًا وأصاب 7 آخرين بجروح وسط المدينة في الساعات الأولى من صباح الأحد، وفقًا لموقع “بي بي سي“.

طعن في بريطانيا

وارتكب الرجل المسلح واقعتي طعن أولهما في منطقة كونستيتيوشن هيل، ثم اتجه إلى منطقة أخرى حيث سدد طعنات لأشخاص آخرين بشكل عشوائي، وأسفر الطعن عن مقتل رجل، وإصابات لسبعة آخرين بينهم رجل وامرأة في حالة خطرة.

من جانبها رجحت الشرطة ألا تكون هناك دوافع إرهابية وراء عملية الطعن، وألا تكون لها علاقة بأنشطة عصابات أو إثارة فوضى، كما لا يوجد دليل على أن الهجوم كان جريمة كراهية.

وأضافت أنه “يبدو أنه كان هجومًا عشوائيًا، لأننا لم نكتشف أية علاقة تربط ضحايا الهجوم”.

وأضافت الشرطة أن الحوادث وقعت في أربعة أماكن في وسط المدینة ابتداء من الساعة الثانیة عشرة والنصف صباحً، واستمرت لساعتین.

وقال ستیف جراهام رئیس شرطة وست میدلاندز ”نتعامل مع الحوادث الأربعة جمیعھا كسلسلة مرتبطة، ونبحث عن مشتبه به واحد، والتحریات مستمرة لتحدیده ثم ملاحقته، وفقًا لـ”رويترز“.

دهس في تونس

وفي تونس تعرض اثنان من رجال الأمن لحادثتي دهس وطعن، مما أسفر عن مقتل أحدهما، فيما تم نُقل الآخر إلى المستشفى لتلقي العلاج، وفقا لوكالة الأنباء التونسية.

وجاء الحادث بعد یومین من تسلم حكومة رئیس الوزراء ھشام المشیشي السلطة خلفا لحكومة إلیاس الفخفاخ المستقیلة.

ووقع الحادث في مدینة سوسة الساحلیة، التي تعرضت قبل 5 سنوات لهجوم دموي أسفر عن مقتل 39 سائحًا، وتسبب في شلل القطاع السياحي، وفقًا لـ”رويترز“.

وقالت وزارة الداخلية التونسية، في بيان نشره موقع “بي بي سي“، إن رجلي أمن تابعيْن للحرس الوطني تعرضا لعملية دهس بسيارة يستقلها 3 “إرهابيين” في سوسة، وبأن قوات الأمن لاحقت المهاجمين وقتلتهم بعد تبادل لإطلاق النار معهم.

إعدام في السعودية

أما في السعودية فقد أصدرت محكمة حكما بالإعدام على ثلاثة أشخاص لضلوعھم في هجوم بمدینة جدة فجر خلاله رجلان نفسیھما بعد تبادل إطلاق نار مع الشرطة، وفقًا لـ”رويترز“.

وكانت قوات الأمن السعودیة حاصرت منزلا في جدة عام 2017 وتبادلت إطلاق النار مع رجلین لھما صلات بتنظیم الدولة الإسلامیة قبل أن یفجرا نفسیھما.

وأدانت المحكمة المتهمين الثلاثة بتھم متعلقة بالإرهاب تشمل حیازة متفجرات، ودعم تنظیم الدولة الإسلامیة والتخطيط لقتل أفراد من قوات الأمن.

ومنذ عام 2014 دعا أبو بكر البغدادي، زعیم تنظیم الدولة، مناصریه السعودیین إلى تنفیذ هجمات داخل المملكة، استهدفت في معظمها الأقلیة الشیعیة أو ضباط الأمن، وفقًا للسلطات السعودية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين