أخبارأخبار أميركا

هتافات مناهضة لترامب خلال حضوره مباراة لفنون القتال

واجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس السبت، هتافات مناهضة له من الجمهور خلال حضوره مباراة لفنون القتال المختلطة في نيويورك، بعد ستة أيام على موقف مماثل في ملعب في إحدى مباريات دوري البيسبول في واشنطن.

وذكر صحافي من وكالة “فرانس برس”، أن دخول ترامب إلى قاعة “ماديسون سكوير جاردن” أثار صيحات استهجان طغت على التصفيق والتشجيع.

وأدى حضور رئيس الدولة إلى مدينته نيويورك إلى تظاهرة ضمت بضع عشرات من الأشخاص أمام الصالة الشهيرة.

وجلس ترامب في الصف الثالث مع ابنيه دونالد الابن وإيريك.

وأحد المتبارين جورج ماسفيدال هو من أنصار الرئيس ترامب.

وتابع ترامب المباراة بين كيفن لي وجريجور جيليبسي، ثم وقف لثلاثين ثانية تقريبا ليصفق لجيليبسي.

ومن المعروف عن ترامب ولعه بفنون القتال المختلطة إذ استضاف نشاطات لها في أحد فنادقه. كما من المعروف أنه صديق مقرب لرئيسته دانا وايت التي تعلن دعمها علنا له.

ومن المتوقع أن يقضي ترامب ليلته في “برج ترامب” في الجادة الخامسة قبل أن يغادر صباح الأحد.

وتأتي زيارته بعد يومين من إعلانه الخميس أنه سيجعل من مجمعه الفندقي في مارا لاغو بولاية فلوريدا مقرا لإقامته بدلا من شقته الفاخرة من ثلاثة طوابق في قمة “برج ترامب”.

وغادر ترامب قاعة النزال في الساعة الواحدة صباحا بعد أنّ هزم جورجي ماسفيدال منافسه ناتي دياز في النزال الأخير على حزام “بي ام اف”. وسلّم المصارع الذي صار ممثلا دوين جونسون المعروف باسم “ذا روك” الحزام لماسفيدال.

وكان ترامب واجه موقفا مماثلا الأحد الماضي عندما حضر مع زوجته ميلانيا المباراة الخامسة في الدور النهائي لدوري البيسبول في واشنطن.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين