أخبارأخبار أميركا

نائب فلسطيني الأصل ينوي الترشح لانتخابات الرئاسة الأمريكية

أعلن النائب “جاستن عماش”، الذي غادر الحزب الجمهوري بسبب خلافات سابقة مع الرئيس ترامب، أنه يستعدّ لتقديم ترشيحه لانتخابات الرئاسة المقررة في نوفمبر المقبل.

وقد سبق لـ”عماش”، عضو مجلس النواب عن ولاية ميشيجان، أن صوّت لصالح إقالة ترامب، وقال أثناء إعلانه إطلاق لجنة استكشافية: “لنقم بذلك”؛ في إشارة قوية على أنه سيترشح للرئاسة.

وكتب “عماش” في تغريدة له على تويتر: “نحن مستعدون لرئاسة تُعيد الاحترام إلى دستورنا، وتجمع الشعب من جديد”.

وقد انتُخب “عماش”، البالغ من العمر 40 عامًا، نائبا في عام 2010 عن الحزب الجمهوري، وبات مستقلًا منذ أن غادر الحزب في الصيف الماضي، وهو ينوي الآن الحصول على ترشيح الحزب الليبرالي الذي يدافع عن الحريات الفردية ويؤيد الحد الأدنى من التشريعات.

وإذا ترشح “عماش”، الفلسطيني الأصل (الأب فلسطيني والأم سورية)، فسيدخل بذلك مضمار المعركة الكبيرة بين الرئيس المنتهية ولايته “ترامب” والمرشح الديمقراطي “جو بايدن”، نائب الرئيس السابق.

ويعول “عماش” على الحصول على دعم بعض الجمهوريين المستائين من سياسة “ترامب” وكذلك الديمقراطيين غير الراضين عن ترشيح “بايدن”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين