أخبارأخبار أميركاأميركا بالعربي

نائبة أمريكية تعرض مكافأة لمن يدلي بمعلومات عن من هدم منزلها

ترجمة: مروة مقبول

لازال الغموض يحيط بحادث هدم منزل في ديترويت تمتلكه عضوة بمجلس النواب عن ولاية ميشيجان، فحتى الآن لم يتم التعرف عن الفاعل أو الشركة المسئولة عن ذلك ويقوم مجلس مدينة ديترويت بالتحقيق في الأمر.

وكانت النائبة شيري غاي-داجنو قد عرضت مكافأة قدرها 1000 دولار للحصول على معلومات حول من قام بهدم منزلها دون علمها، وأبلغت مجلس مدينة ديترويت يوم الثلاثاء أنها تحدثت على نطاق واسع مع العديد من الوكالات والسلطات ، لكنها لم تحصل على أي معلومات جديدة.

قدمت رئيسة مجلس المدينة بريندا جونز مذكرة مفصلة لإدارة العمدة مايك دوغان يوم الثلاثاء لمعرفة ملابسات ما حدث وكيف سيتم تعويض النائبة وهل إذا كان ذلك ضمن خطته للتخلص من الأوضاع السكنية المتردية في جميع أنحاء المدينة.

وأثارت تلك القضية العديد من التساؤلات حول الإجراءات التي تتبعها شركات المقاولات سواء الخاصة او التابعة لمجلس المدينة فيما يتعلق بهدم المنازل منذ عام 2014.

وأضافت النائبة أنها قامت بشراء هذا المنزل وكانت تقوم ببعض أعمال الصيانة والتجديدات لتنتقل إليه، وتساءلت السيدة شيري أمام المجلس عن كيفية إزالة هذا المنزل دون الحصول مسبقًا على إذن من المالك أو إتباع جميع البروتوكولات البيئية الضرورية أو تسجيل تلك الواقعة في سجلات المدينة.

وأضافت أنه بالتأكيد هناك حالات مماثلة لما حدث لها وينبغي إجراء التعديلات اللازمة على اللوائح لضمان عدم حدوث ذلك في المستقبل.

وقال لورانس جارسيا، مستشار مدينة ديترويت، أن الأمر يخضع للتحقيق الجنائي ولا ينبغي على مسئولي المدينة التحدث عن ذلك أو الإدلاء بتصريحات بشأن هذه المسألة.

أكد تيرون كليفتون مدير هيئة ديترويت للبناء في بيان سابق إن “أن مجلس المدينة لم يعطي أوامر أو توجيهات أو تمويل لعملية الهدم هذه”. وأضاف “نحن نحقق بفاعلية لمعرفة ما إذا كان بإمكاننا المساعدة في تحديد من المسئول”.

ووفقًا لسجلات المدينة، قامت شركة “آدامو جروب”، أحد أكبر شركات المقاولات في برنامج الهدم بالمدينة، بهدم المنزل المجاور لمنزل النائبة في يوليو الماضي بعد أن تعرض للتلف بسبب الحريق مقابل 22 ألف دولار.

وأفادت صحيفة “فري برس” أنه تم توجيه اتهام للشركة بسبب هدمها لمنزل آخر عن طريق الخطأ في مايو 2018وهو الأمر الذي أدى إلى تعليق أعمالها.

وعندما أثارت الصحيفة تلك المسألة و ما إذا كان قد تم تبرئة الشركة من أي مخالفات في هذه الحالة ، لم يرد المتحدث باسم العمدة جون روش مباشرة على السؤال لكنه أجاب “إنها مسألة قيد التحقيق”.

قامت شركة “آدامو” بهدم أكثر من 397 منزلاً في ديترويت، وبلغ إجمالي أعمالها أكثر من 56 مليون دولار، وفقًا للسجلات التي نشرتها صحيفة “فري برس”.

بينما علقت محامية شركة آدامو، كريستيان هاوزر، على الأمر بأن الشركة “لا علاقة له على الإطلاق بهدم منزل النائبة شيري” .

 

للاطلاع على الرابط الأصلي:

https://www.freep.com/story/news/local/michigan/detroit/2019/10/01/michigan-rep-home-demolished-detroit-dagnogo/3828916002/

 

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين