أخبارحوادثهجرة

مهاجر يسطو على منزل “فرانسوا هولاند”

ألقت قوات الأمن الفرنسية على شاب مهاجر من أصول جزائرية، يبلغ من العمر 19 عامًا، بتهمة منزل الرئيس الفرنسي السابق “”، والذي يقع في ضواحي الدائرة الـ14.

وتعود وقائع القضية إلى 26 يناير الماضي، حين تفاجأت “”، شريكة هولاند، عند دخولها المنزل بوجود فوضى في أركانه، مما دفع بالرئيس الفرنسي السابق إلى توكيل ضابط الأمن الذي عمل معه طيلة فترة رئاسته لفرنسا لتولي التحقيق في القضية.

وبعد الانتهاء من التحقيق الذي تمّ بسرعة قياسية، لينتهي في ظرف 3 أيام فقط، وعن طريق بصمات المجرم التي تركها على سجائر سقطت منه في المنزل، تم التوصل إليه واعتقاله في مركز الشرطة في فينسين.

وبحسب تقارير إعلامية؛ فإن المتهم سبق أن حاول السطو في المرة الأولى على أحد المنازل في الدائرة السادسة بباريس، في وقتٍ تتحدث فيه تقارير عن تزايد جرائم السرقة التي تم رصدها من قبل أجهزة الشرطة الفرنسية، خاصة جرائم سرقة المنازل التي زادت بـ 20 %.

ومن أكثر المدن التي تعرضت لمثل هذه العمليات “”، وهى تأتي في المقدمة، ثم “سين سان دوني”، و”باريس”، و”جويان”، و”ايسون”.

يُذكر أن منزل هولاند يعود بناؤه إلى عام 1920، وهو على مساحة 180 مترًا مربعًا، ويتضمن حديقة صغيرة أمامه، وقد اشتراه هولاند مقابل مليوني يورو في يوليو الماضي.

Advertisements

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: