أخبارأخبار أميركامنوعات

مقتل 12 وإصابة 20 في إطلاق نار وتصادم طائرتين في جورجيا وأيداهو

لقي 12 شخصًا مصرعهم وأصيب 20 آخرون في حوادث متفرقة بولايتي جورجيا وأيداهو، وفي التفاصيل لقي 8 أشخاص مصرعهم في حادث تصادم طائرتين صغيرتين فوق بحيرة في شمال ولاية أيداهو.

ونقلت قناة CNN عن ممثل مكتب الشريف المحلي، أمس الأحد، أن الحادث أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص، وتم حتى الآن العثور على جثتين لشخصين، وأنه يوجد بين القتلى بعض القاصرين.

وأشار إلى أن حطام الطائرتين غرق في مياه البحيرة، ومن المتوقع أن يتم رفع وانتشال بقايا الطائرتين خلال يوم الاثنين أو الثلاثاء.

إطلاق نار في أتلانتا

وفي مدينة أتلانتا بولاية جورجيا لقي شخصان مصرعهما وأصيب 12 آخرين في إطلاق نار وقع في شارع أوبورن، في ساعة مبكرة من صباح أمس الأحد، بالتوقيت المحلي.

ووفقًا لشبكة “سي أن أن” فقد اندلعت معركة انتهت بطلقات نارية بعد أن “أصابت سيارة مجموعة من رواد الحفلات” الذين تجمعوا في تقاطع أوبورن أفينيو لمشاهدة الألعاب النارية، بحسب ما أكده الرقيب جون تشافي من قسم شرطة أتلانتا.

وبذلك يرتفع عدد القتلى إلى 4 في حوادث إطلاق النار في أتلانتا خلال عطلة نهاية الأسبوع في يوم الاستقلال الرابع من يوليو، بالإضافة إلى إصابة 20 آخرين.

وطالبت عمدة أتلانتا، كيشا لانسب وتموز، المجتمع بالتوقف عن إطلاق النار على بعضهم البعض بعد مقتل طفلة عمرها 8 أعوام في حادث إطلاق نار.

وكانت الطفلة سكوريا تيرنر، البالغة من العمر  8 سنوات، قد لقيت مصرعها ليلة السبت الماضي، أثناء ركوبها في سيارة مع والدتها وصديق.

وذكرت CNN، في وقت سابق، أن أحدهم فتح النار على السيارة، عندما حاول السائق الدخول إلى موقف سيارات مغلق في طريق بريور.

وفي مساء الأحد، لقي رجل يبلغ من العمر 53 عامًا مصرعه وأصيب شخصان آخران خلال تبادل لإطلاق النار بين شخصين على الأقل على طريق بريور، حسبما قال تشافي لشبكة CNN.

ووقع إطلاق النار بالقرب من ويندي حيث قُتل رايسهارد بروكس وكذلك بالقرب من مكان إطلاق النار على سيكوريا تيرنر البالغة من العمر 8 سنوات، وقتل قبل أقل من 24 ساعة.

دهس في سياتل

وكانت السلطات في مدينة سياتل قد أعلنت عن وفاة امرأة وإصابة أخرى جراء حادث دهس بسيارة لحشد من المتظاهرين في مدينة سياتل يوم السبت الماضي.

ونشرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية مقطع فيديو لسيارة تسير على الطريق السريع، ثم تنحرف نحو حشد من الناس وتدهس امرأتين.

وشارك أحد شهود العيان لاري سوبرامانيان، الفيديو على “تويتر” قائلا: “من فضلكم صلوا من أجل ضحايا هذا الهجوم الجبان الذي لا معنى له”. وعلق لاري: “كانوا متظاهرين سلميين.. هذا أمر فظيع للغاية”.

وأكدت المتحدثة باسن مركز هاربورفيو الطبي، سوزان غريغ، وفاة السيدة سامر تايلور (24 عامًا)، فيما لا تزال السيدة الأخرى دياز لوف (32 عاماً) في حالة حرجة جراء الحادث. وأعلنت شرطة سياتل أنه تم إيقاف السيارة، وإلقاء القبض على سائقها.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين