أخبارجديد الهجرةصوت أمريكاهجرة

مسئولون: أمريكا تستعد لاعتقال الآلاف من أفراد الأسر المهاجرة

كشف مسئولان بوزارة الأمن الداخلي الأمريكية ومسئول سابق بالوزارة، أن تستعد للقيام بعملية مداهمات، يدعمها الرئيس الأمريكي دونالد ، لاعتقال الآلاف من أفراد الأسر التي لا تحمل وثائق رسمية في الولايات المتحدة يوم الأحد المقبل، بعد أن كان قد تم إرجاؤها بشكل جزئي نظرا لاعتراض مسئولين من وكالة إنفاذ الأمريكية.

وأضاف المسئولون، الذين رفضوا الكشف عن هويتهم – لأن العملية لا تزال في مرحلتها الأولية – أن عملية المداهمات، التي من المقرر أن تقوم بها الوكالة خلال أيام، سوف تشمل ترحيلات “إضافية” للمهاجرين، مشيرين إلى أن السلطات قد تقوم خلال هذه العمليات، باحتجاز مهاجرين آخرين إذا ما صادف تواجدهم في موقع المداهمات، حتى وإن لم يكونوا مُستهدفين وذلك بحسب ما نقلت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية على موقعها الإلكتروني.

وأوضح المسئولون أن وكالة إنفاذ قوانين الهجرة والجمارك تستهدف 2000 مهاجر على الأقل، ممن صدرت الأوامر بترحيلهم، ومن المتوقع أن تشمل عملية المداهمات ما لا يقل عن 10 مدن أمريكية كبرى.

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى أنه سيتم احتجاز أعضاء الأسرة الواحدة مع ذويهم في مراكز احتجاز مخصصة للأسر في ولايتي تكساس وبنسلفانيا بأمريكا، إذا سمحت الظروف بذلك، غير أنه قد ينتهي الحال بالبعض بالمكوث في غرف فندقية لحين إعداد وثائق سفرهم نظرا لضيق أماكن احتجازهم، إذا يكمن هدف الوكالة في ترحيل العائلات في أسرع وقت ممكن.

من جانبه قال ماثيو بورك المتحدث باسم وكالة إنفاذ قوانين الهجرة والجمارك، في تصريح له ، إن الوكالة لن تعلق على تفاصيل محددة تتعلق بعملياتها، وذلك من أجل ضمان سلامة وأمن موظفيها.

كما طالبت رئيسة ، الرئيس الأمريكي بوقف هذه العمليات، ووصفتها بأنها “عديمة الرحمة”.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: