أخبارأخبار أميركا

محكمة تقر بقانونية احتجاجات مؤيدة للفلسطينيين في ميشيغان

أقرت محكمة استئناف فيدرالية في ميشيغان بأن الاحتجاجات المؤيدة لفلسطين أمام كنيس يهودي، قانونية تماما ومحمية بموجب التعديل الأول.

وقال القاضي جيفري ساتون، أمس الأربعاء، إن أعضاء تجمع بيت إسرائيل لم يظهروا أن المتظاهرين تدخلوا في خدمات العبادة الأسبوعية أو تسببوا في ضائقة عاطفية، وفقًا لما نشره موقع “The Hill“.

كان المتظاهرون يحتجون خارج الكنيس منذ عام 2003، حاملين لافتات مختلفة تقول “القوة اليهودية المفسدة” و”أوقفوا تمويل إسرائيل” و”أوقفوا المحرقة الفلسطينية”، وفقًا لوكالة أسوشيتد برس.

قال ساتون في حكمه الصادر عن المحكمة: “العقبة الرئيسية هي الحماية القوية التي يوفرها التعديل الأول للاحتجاجات غير العنيفة بشأن المسائل ذات الاهتمام العام”.

وأضاف أن الحلول المقترحة للحد من اللافتات أو تركيب حاجز بطول 1000 قدم حول الكنيس من شأنه أن ينتهك الحقوق الدستورية للمتظاهرين، يأتي ذلك فيما أشاد دان كوروبكين من اتحاد الحريات المدنية الأمريكي، بقرار المحكمة.

قال كوروبكين: “إذا كان للمسؤولين والمحاكم سلطة تقديرية لقمع الكلام الذي لا يحبونه، فلن يتمتع أي منا حقًا بحرية التعبير”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين